مكتبة


العولمة الثقافية؛ الحضارات على المحك - تأليف: جيرار ليكلرك

شاطر

علي مولا
باحث عن المعرفة

عدد المساهمات : 2743
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
الموقع : بودابست

العولمة الثقافية؛ الحضارات على المحك - تأليف: جيرار ليكلرك

مُساهمة من طرف علي مولا في السبت يونيو 23, 2012 5:25 pm

العولمة الثقافية؛ الحضارات على المحك - تأليف: جيرار ليكلرك  

يكثر في أيامنا الحديث عن العولمة، وعن نظام عالمي جديد. وعن ظهور العالمية. وعن كرة أرضية صغيرة بمثابة قرية. وعن ثورات في عالم الاتصال. وعالم المعرفة وفي القيم والأخلاق، بحيث أن ما يبدو جديداً اليوم قد لا نتعرف إليه في مستقبل أيامنا. وبالتأكيد لن تتعرف إليه الأجيال اللاحقة. وإذا كان الحديث عن هذه الأمور جملة وتفصيلاً قد ارتبط بالجديد وببروز نظم علمية جديدة ومناهج بحث جديدة، فإن هذا الكتاب لا يعيد صياغة هذه المواضيع، ولا يتطرق إليها إلا من زوايا محددة؛ معرفية بامتياز، تاريخية بامتياز، ونقدية، أيضاً، بامتياز.
فالعولمة التي نلمحها هنا لا علاقة لها بعولمة الاقتصاد، ولا بانفتاح السوق، ولا بتوسع التجارة، ولا بسيطرة الاقتصاد، ولا بخلق إمبراطوريات جديدة؛ وإن كانت الخلفية في ذلك كله واضحة، أو مضمرة، أو أقله في بال الباحث.
إلا أن ما نجده في هذا الكتاب لا يتطرق إلى العولمة بوجهها البشع، بل إلى العولمة في مجال محدد: الثقافة، والحضارة. فالعولمة ليست بالأمر الطارئ. إنها ليست بالجديد الذي أوجدته ثورة الاتصالات، ولا رحابة رأس المال، ولا منظمة التجارة العالمية واكتساح الأسواق. العولمة الذي يرمي إليها المؤلف هي عملية شد الحبال بين حضارات، واكتشاف حضارات لأخرى. أو ذهاب حضارة لأخرى. ومحاولة توطين نفسها في البلد الذي تذهب إليه. والحضارة هنا مكونات دين وفن وعلوم وتقنيات وعادات وتقاليد وتوابل وحرير ومعدات عسكرية وبحث عن أسواق الخ.
من هذا الموقع أو من على هذه الأرضية لا يعود الحديث عن العولمة حديث مستقبل؛ بل حديث ماضي. وهذا ما تصدى له المؤلف. فالعولمة إرث الجميع وتقاسم أفكار تناوبت عليها الحضارات على اختلاف موقعها ومكانها وجغرافيتها وتاريخها. ومن هذه الزاوية كان هذا الكتاب في جزء منه دراسة استرجاعية، دراسة تناولت تاريخية العلوم التي تعني بالحضارات نشأة وتطوراً وتحليلاً. وتاريخ اكتشاف الحضارات لذاتها وعبر حضارات جارة أو حضارات اقتحمت هدوء حضارات أخرى.
ومن هذه الزاوية يطل الكاتب على القارئ لا واعظاً ولا مبشراً ولا كاشفاً لفظاً قديماً أو محاولاً إزالة سوء تفاهم لحق بنمط الدراسات المعنية بهذا النوع من العلوم. كالاستشراق أو الانثروبوجيا أو الاثنوغرافيا، أو مقارنة الأديان أو علوم التفسير والتأويل أو الخ...
مع ذلك لم يكن المؤلف حيادياً باستمرار. ولم يكن منافحاً إطلاقاً. إذ انطلق شأن الدارسين الأوروبيين عامة في نقطة بديهية، وهي السبق الذي تمثله الدراسات الأوروبية. ومن ثم انتقل إلى معالجة أسباب ذلك اقتصادياً وعسكرياً وفكرياً. لكن اللافت أيضاً أنه أتاح للقارئ وفيما خص الحضارات الشرقية في اليابان إلى الصين وإلى الهند. فعالم الإسلام فرصاً كثيرة للتعرف على الكيفية التي التقت فيها هذه الحضارات مع الحضارة الوافدة إليها.
فأشار إلى النظرة الأهلية المحلية لما كان طارئاً في يوم من الأيام ولما أصبح حقيقة واقعة بعد ذلك، سواء كانت بالفرض أو بالإكراه أو بالالتزام أو بالتقبل ومن ثم بالقبول. معتبراً ذلك كله تمهيداً لتاريخ الحداثة. أو لسيرورة الحداثة الأوروبية غالباً؛ الغربية عامة، حيث لا يتجاهل ما أضيف إليها من سمة أميركية واضحة، بل طاغية الآن، وهو يعترف بذلك ويقره. ولذلك يفتح المؤلف فصولاً متعددة تتابع النظرة الأهلية أو المحلية للغريب، وتطور هذا المفهوم نشأة واستمرارية وتحولاً. كما يشير إلى أنواع الاستشراق وتطورها إذا كان هذا العلم مع ما اعتراه من ارتباط بالمستعمِر أو بالعلوم الاستعمارية سبباً أو مدخلاً لاقتحام الغرب للشرق. والشرق هنا مفهوم واسع جداً، لا يطال العالم الإسلامي أو العربي، بل يتعداه إلى آسيا كلها وإلى الحضارات التي ظهرت فيها متمثلة بأدبياتها وأديانها من بوذية وكونفوشيوسية وهندوسية الخ...
وبصورة عامة فإن هذا الكتاب ومن خلال هذه الترجمة يمثل واسطة تحاور بين المثقف الغربي والمثقف العربي، وهذا ما تخيله المؤلف أكثر من مرة إذا أشار إلى دور الوسيط الثقافي مستشرقاً كان أو حتى مبشراً (مع التسامح) أو مع التجاوز في صنع ثقافة جديدة وبناء حضارة عالمية شاملة، كونية لا تنتقص من الخصوصية ولا تغلب العام على الخاص.

http://up.top4top.net/downloadf-133njhh1-pdf.html
أو
https://drive.google.com/file/d/0B_YCCVPZpe-7a29FR2YtZjRISTg/view?usp=sharing
أو
http://www.mediafire.com/view/p9o5www983a8c66/العولمة_الثقافية_.._الحضارات_على_المحك_-_جيرار_ليكرك.pdf
أو
http://www.4shared.com/office/zxGwnk9nce/______-__.html

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: العولمة الثقافية؛ الحضارات على المحك - تأليف: جيرار ليكلرك

مُساهمة من طرف عبير في السبت يونيو 23, 2012 6:04 pm

صباح الورد استاذي الجليل
الف شكر لك يا غالي

علي مولا
باحث عن المعرفة

عدد المساهمات : 2743
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
الموقع : بودابست

رد: العولمة الثقافية؛ الحضارات على المحك - تأليف: جيرار ليكلرك

مُساهمة من طرف علي مولا في السبت يونيو 23, 2012 6:18 pm

صباح الخير عبير ..

مازلت أتابع جلستي من صباح الأمس ..

أحاول أن انتهي من ترتيب الأقسام .. لأنني سأذهب في إجازة صيفية مع على الصغير في رحلة سياحية ..

واترك المنتدى في عهدتكم اعتبارا من مساء اليوم ..

تحايا لك ولجميع الأصدقاء ..

أرجو لكم أوقاتا طيبة .

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: العولمة الثقافية؛ الحضارات على المحك - تأليف: جيرار ليكلرك

مُساهمة من طرف عبير في السبت يونيو 23, 2012 6:49 pm

يعطيك الصحة والعافية طبعا لاحظت انك مواصل لم تنام , اجازة سعيدة لك انت وعلي الصغير انا ايضا بعد كم يوم راح اروح لبابا موسكو لي حوالي ثلاث شهور لم اراه وبعد ان يستعيد صحته باذن الله سنعمل رحلة سياحية , تمنياتي لك بقضاء اجمل الاوقات انت وعائلتك الكريمة

محمد

عدد المساهمات : 1140
تاريخ التسجيل : 10/08/2011

رد: العولمة الثقافية؛ الحضارات على المحك - تأليف: جيرار ليكلرك

مُساهمة من طرف محمد في الأحد يونيو 24, 2012 1:42 am

شكرا لك

علي مولا
باحث عن المعرفة

عدد المساهمات : 2743
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
الموقع : بودابست

رد: العولمة الثقافية؛ الحضارات على المحك - تأليف: جيرار ليكلرك

مُساهمة من طرف علي مولا في الثلاثاء يوليو 31, 2012 1:50 pm


سامر عفيفي

عدد المساهمات : 16
تاريخ التسجيل : 30/06/2012

رد: العولمة الثقافية؛ الحضارات على المحك - تأليف: جيرار ليكلرك

مُساهمة من طرف سامر عفيفي في الأحد أغسطس 05, 2012 7:16 pm

شكرا

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 09, 2016 4:26 am