مكتبة


الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

شاطر

علي مولا
باحث عن المعرفة

عدد المساهمات : 2743
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
الموقع : بودابست

الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف علي مولا في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 4:23

(
الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .
إن البحث في المعايير المتعلقة بما ينبغي أن نفعله وألا نفعله يسمى "فلسفة الأخلاق". وهي إذ تحدد لنا كيف علينا أن نتصرف بوصفنا قوى فاعلة تتخذ لا محالة شكل علم معياري. ولا بدّ لفلسفة الأخلاق كذلك من أن تدرس ما يمكن أن نفعله لتلبية مطالب التزام، أو لنقل ذلك بطريقة أخرى: إنها معنية أساساً بالمسؤولية الإنسانية. وليست المسؤولية ببسيط العبارة نتيجة للحرية، بل العكس: فأن يكون المرء مسؤولاً عن الآخرين وعن نفسه هو الأساس لما ندعوه "الحرية" بالمعنى الأخلاقي.
ولعل أكبر تحديين تواجههما فلسفة الأخلاق اليوم هما المطلقية والنسبوية. وبالنسبة إلى الأولى، يرى أصحابها أن المعايير الأخلاقية لكي تكون صحيحة يجب أن تكون "مطلقة"، ومن ثم فإن قضاياها الأخلاقية صحيحة قطعياً وأبدياً ولا تسمح بإعادة النظر ولا تسوّغها. والمطلقية سبب النزاعات المأساوية والكارثية، وللحروب التدميرية لا للسلام. ومن أبرز أمثلتها الثقافة الإمبريالية والثقافة الأصولية. وتقوم الثقافة الإمبريالية على الإعتقاد بالتفوقية الأساسية لشعب على بقية الشعوب التي لا يمكن أن تصل في أية مرحلة تاريخية – ولم تصل من قبل – إلى حالة التفوق، وهذا ما يبيح السيطرة عليها وعلى ثرواتها. وهي أساساً أيدولوجية تبرر إخضاع الشعوب الأخرى واستغلالها بتعريفها من جانب واحد بأنها وثقافاتها بدائية أو همجية أو إرهابية وعليها واجب حمايتها أو تحريرها أو الإنعام عليها. وقد لاحظ جاك دريدا في الخطاب الرسمي للإمبريالية الأميركية، وعلى الرغم من الفصل المبدئي للدين عن الدولة، تمسكه الجوهري بالكتاب المقدس، في عبارات من قبيل "فليبارك الرب أمريكا" "وفاعلي الشر" و "محور الشر" و "العدالة المطلقة". إنها مثال على الكامن العنيف للثقافة في القصد والتطبيق على السواء. وفيه تؤدي الثقافة وظيفتها بوصفها النذير والأساس التصوري للحرب ولعنف الهيمنة الاستعمارية؛ وهي تؤدي وظيفتها في محاولة إخفاء أبسط أشكال الأنانية الجماعية وأقلها صقلاً. والكتاب الذين تهيمن عليهم هذه الروح كثيرون، وتمكن في ذلك العودة إلى إدوارد سعيد وكتابه عن "الثقافة والإمبريالية". وسيلاحظ القارىء كيف دعم مفكرون كثيرون، شعورياً ولا شعورياً، وبتحرر مدهش من الإحساس بالذنب، أهداف الإمبريالية الثقافية.
http://up.top4top.net/downloadf-123jlw91-pdf.html
أو
http://www.4shared.com/office/hVl6B_eHce/____-__.html
أو
https://drive.google.com/file/d/0B_YCCVPZpe-7RldwMk5LWUtNcFE/view?usp=sharing
 



عدل سابقا من قبل علي مولا في الثلاثاء 14 أغسطس 2012 - 11:13 عدل 1 مرات

ابن خلدون

عدد المساهمات : 538
تاريخ التسجيل : 05/03/2011
العمر : 33
الموقع :

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف ابن خلدون في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 4:31

كنت فى انتظار هذين الكتابين امتلك فصول فقط منهما قمت بتصوريها من مكتبة الاسكندرية ولكن لم استطيع الحصول عليها كاملة فها انت تقدمهم لنا بكل بساطة

اشكرك شكرا جزيلا على هاتين التحفتين

علي مولا
باحث عن المعرفة

عدد المساهمات : 2743
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
الموقع : بودابست

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف علي مولا في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 4:37

من دواعي سروري أن أكون سببا في توفير ما تود الحصول عليه من كتب ..

مرحبا بك صديقي دائما.. مع أجمل التحايا

ايوب

عدد المساهمات : 310
تاريخ التسجيل : 06/04/2011

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف ايوب في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 5:09

;erciiiiiiiiiiiiiiiiiii

اللباني

عدد المساهمات : 1222
تاريخ التسجيل : 30/07/2010

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف اللباني في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 5:11

لعل عنوان الكتاب الأول "الإنسان من أجل ذاته" يكشف عن الجانب الأول من المشروع الفكري لإريك فروم، فهو يعمل دائماً على تبصرة الإنسان/ الفرد بما يحوم حوله من عوامل التشتت والضياع، وينبهه دائماً لأن يكون هو ذاته، أن يكون بقدر ما أرادت له طبيعته وسمات تكوينه، دون أن يستسلم لهذه الطبيعة بل يحاول ترقيتها دائماً كأفضل ما تكون صورة الإنسان الراقي الذي نتطلع دائماً إلى تكوينه في حياتنا.
أما عنوان الكتاب الثاني (المجتمع السوي) فيكشف عن الجانب الثاني من مشروعه، حيث إن الكاتب يعمل دائماً وبدأب وإصرار على الكشف عن مواطن العطب والضعف في المجتمعات العاصرة، وخاصة المجتمعات الأوروبية التي اغتر فيها الإنسان بمكتسباته الماية فتولد عن هذا الاعتقاد الكثير من البشاعات التي أوضح فروم بعضها في كتابه (تشريح التدميرية البشرية) الذي أتحفنا به أيضاً الرائع علي مولا، وهذا لا يعني، كما نتعجل في الحكم دائماً أن الكاتب ينتقد المجتمعات الغربية ليمتدح المجتمعات الشرقية، فليس هذا المقصود لديه، لكنه يهدف دائماً إلى نقد الحضارة الحديثة لمعرفة مواطن الضعف التي يمكن أن نبتعد عنها بمسافة أو أخرى لو أحسنا صياغة أنفسنا في أن يكون "الإنسان من أجل ذاته" ليس بمعنى الأنانية بل بمعنى التكوين الجوهري لذاته وليس التكوين التملكي، أن يرى الإنسان نفسه كإنسان وليس ككائن متملك، أن تكون قيمته في جوهر ما يتسم به من قيمة إنسانية وليس بقدر ما يتوفر عليه من ممتلكات مادية..
لك شكري وتقديري أيها الصديق الرائع علي مولا..

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف عبير في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 7:04

شكرا جزيلا استاذي الجليل علي مولا
انت انسان جميل

mahmoud

عدد المساهمات : 464
تاريخ التسجيل : 04/08/2010
العمر : 28

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف mahmoud في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 8:49

دمت لنا سيدى

شكرا جزيلا

إينانا

عدد المساهمات : 1773
تاريخ التسجيل : 20/06/2011
العمر : 28

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف إينانا في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 8:56

الله شيء جميل

استاذي علي ان نعمه من نعم الله علي البشريه


________________________





رافد

عدد المساهمات : 1753
تاريخ التسجيل : 10/01/2010

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف رافد في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 10:02

اخي الكريم علي شكرا جزيلا لك مجهود كبير تسلم يداك

طوني

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 29/11/2011

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف طوني في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 11:58

دمت بالنعمة.

doctorja

عدد المساهمات : 522
تاريخ التسجيل : 27/11/2010
العمر : 34
الموقع : العقول العظيمة تناقش الأفكار، المتوسطة تناقش الأحداث وأما الصغيرة فتناقش الأشخاص

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف doctorja في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 14:21


بكل الامتنان والتقدير

احمد عباس سلمان

عدد المساهمات : 473
تاريخ التسجيل : 24/12/2010

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف احمد عباس سلمان في الثلاثاء 5 يونيو 2012 - 19:39

الاستاذ على مولا حياكم الله الف شكر اهذه الكتب المنتقات نتمنى لكم الوفيق و لمنتداكم الازدهار

mison

عدد المساهمات : 725
تاريخ التسجيل : 09/10/2010

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف mison في الأربعاء 6 يونيو 2012 - 4:22

احتفاء بكتب فروم، وبالأخص، كتاب "المجتمع السوي" الذي لعب في فترة ما، دورا كبيرا في توجيه تفكيري، وتحية للصديق الكبير علي، ولكم جميعا، أقدم لكم في السطور التالية عرضا لهذا الكتاب المهم.
في كتابه "الخوف من الحرية" الذي صدر في عام 1941 تصدى فروم لمشكلة الشخصية المتسلطة، وناقش بعض الميكانيزمات النفسية المرتبطة بها. وفي كتاب "الإنسان لنفسه" الذي صدر في عام 1947 تناول فكرة الاتجاهات الشخصية المتعددة حيث يستبدل فكرة تطور "الليبيدو" عند فرويد، بفكرته عن تطور الشخصية من خلال العلاقات مع الآخرين. أما كتاب "المجتمع السوي" والذي صدر في عام 1955 فيعالج فيه فروم أزمة الإنسان في المجتمع الرأسمالي المعاصر. ولنا مع كتاب "المجتمع السوي" وقفة مطولة بعض الشىء، نظرا لأهميته. يقع كتاب "المجتمع السوي" في تسعة فصول. الفصل الأول، يعترض فيه فروم على الفكرة الشائعة بأن المجتمع الرأسمالي الغربي، هو مجتمع سوي. ويناقش في الفصل الثاني، علامات المرض. وفي الفصل الثالث، يحلل وضع الجنس البشري في الوجود، ويحدد بدقة لحظة ظهور الإنسان بأنها اللحظة التي ارتفع فيها عن الطبيعة، وامتلك البصيرة، والخيال، والوعي بالذات. أما الفصل الرابع، فيعرض لمفهوم فروم للصحة العقلية. وقد أراد فروم بهذه الفصول الأربعة الأولى، أن تكون تمهيدا للفصول الخمسة التي ستتلوها، والتي تعتبر أهم فصول الكتاب. وهكذا، يحلل فروم في الفصل الخامس، وضع الإنسان في المجتمع الرأسمالي الصناعي المعاصر. وفي الفصل السادس، ينتقل فروم إلى تحليل التغيرات التي طرأت على "الشخصية الاجتماعية" طوال القرن 19 وحتى حوالي منتصف القرن 20 وقد اختار فكرة "الاغتراب" كمحور لهذا التحليل. وفي الفصل السابع، يناقش فروم بعض طرق الحل لأزمة العصر. وفي الفصل الثامن، يعرض "الاشتراكية التعاونية" كحل مقترح من قبله، للأزمة. أما الفصل التاسع والأخير، فيلخص فيه فروم أهم ما جاء في الكتاب. لا يجد فروم فكرة أكثر ختلا من تلك القائلة بسواء المجتمع الرأسمالي المعاصر وبأن المشاكل الاجتماعية والنفسية إنما هي مشاكل عدد محدود من الناس غير الأسوياء، مرجعا بذلك عدم السواء إلى الحضارة نفسها. وهي فرضية غير مقبولة بالطبع من علماء النفس والأطباء العقليين. ويدلل فروم على فرضيته بعدم سواء المجتمع الرأسمالي المعاصر، بشواهد كثيرة. فقد وقعت على مستوى العلاقات الدولية، حروب عديدة معظمها كان واسع النطاق وقد قتل في هذه الحروب ملايين البشر. من ناحية أخرى، تعتبر وفرة المحصول في ظل نظام السوق السائد، كارثة تستدعي التدخل السريع إما بإعدام جزء كبير منه أو بالحد من الإنتاج رغم حاجة ملايين الناس إليه. ويضيف فروم كذلك، تقصير وسائل الإعلام في الارتقاء بثقافة الناس وأذواقهم رغم وجود فراغ كبير نسبيا لديهم، وتوجيه اهتمامها بدلا من ذلك ناحية الترويج لسلع الاستهلاك والترفيه السطحي التي يستغل فيها الإنسان أبشع استغلال. ويناقش فروم الطبيعة الإنسانية ومختلف التصورات عنها سواء كانت رجعية محافظة أو ليبرالية. وينطلق فروم من تصور معين للطبيعة البشرية خاص به، يطلق عليه تصور "الإنسانية المعيارية". وهو تصور يعتقد أن الصحة العقلية لا تتحقق إلا حين يصل الإنسان إلى أرقى درجات النضج وفقا للطبيعة الإنسانية وقوانين نموها، وأن المرض العقلي هو الإخفاق في تحقيق هذا النضج. وتبعا لهذا التصور، فإن معيار الصحة العقلية لا يكون هو درجة تكيف الفرد مع نظام اجتماعي ما، وإنما هو قدرة المجتمع نفسه على حل مشاكل الإنسان حلا مرضيا. ويرفض فروم التسليم بما يطلق عليه "الاتفاق الاجتماعي" وهو الظن بأن إجماع عدد كبير من الناس على سلامة فكرة معينة معناه أن هذه الفكرة صحيحة بالفعل. ويتساءل بسخرية؛ فهل إذا شاعت خاصية عقلية مرضية في المجتمع، كان معنى ذلك أنها سوية ؟ ! ويعتقد فروم أن إشباع الحاجات الفسيولوجية وحدها – الجوع، والعطش، والجنس – ليس كافيا لأن يجعل الإنسان سعيدا أو سويا، وأن هناك حاجات مكتسبة كثيرة يعد إشباعها شرطا أساسيا لسواء الإنسان من أهمها الحاجة للحب، والخلق، والتحرر من الارتباط البدائي بالمحارم والعشيرة والعقيدة والأرض، وأخيرا الحاجة لتنمية الوعي بالذات. ويبدو مفهوم الصحة العقلية عند فروم كمفهوم مرتبط بالمجتمع أو على نحو أكثر دقة، بقدرة هذا المجتمع على إشباع الحاجات الإنسانية التي تنشأ من وضع الإنسان كإنسان. ففي قدرة المجتمع على تحقيق هذا الإشباع، وليس في فكرة الليبيدو الفرويدية، يوجد المفتاح إلى الصحة العقلية بحيث أن فشل مجتمع ما في إشباع كل هذه الحاجات بدرجة كافية، لابد وان يترتب عليه ظهور "العصاب". فكأن فروم لا يقيس الصحة العقلية بدرجة تكيف الفرد مع المجتمع، بل على العكس بدرجة سلامة الأوضاع الاجتماعية لإشباع الحاجات الإنسانية. كما أن كون الفرد سويا أو غير سوي، لا يتوقف عنده، على الفرد كفرد، بل على ظروف المجتمع. المجتمع السوي إذن كما يراه فروم هو ذلك الذي يدعم قدرة الفرد على أن يحب الناس، وأن يعمل ويبدع معهم، وأن ينمي بصيرته وموضوعيته، وأن يشعر بذاته. والمجتمع المريض أو غير السوي هو ذلك الذي ينبت الكراهية المتبادلة بين الناس، ويشيع عدم الثقة بينهم، ويحول الإنسان إلى أداة يستغلها الآخرون، ولا يطور في الإنسان ملكة الوعي بالذات بل يعوده على الخضوع والامتثال والطاعة. ومن الغريب أن نجد فروم لا يركز كما هي عادة المثقفين في الغرب على مفهوم "الشخصية الفردية" وهو المفهوم الذي يهتم عادة بتقصي الملامح الفردية التي يتميز بها أفراد حضارة ما، الواحد من الآخرين. بل ينطلق على العكس من مفهوم مضاد تماما هو مفهوم "الشخصية الاجتماعية" ويعني به جوانب الشخصية التي يشترك فيها معظم أفراد حضارة معينة. كما أنه لا يكتفي بتحليل هذا المفهوم في ضوء عامل واحد بل يرده غلى تفاعل عدد من العوامل: مثل علاقات الإنتاج والنظام الاجتماعي والسياسي والتغيرات النفسية وغيرها. وأهم ما يميز الرأسمالية المعاصرة في نظر فروم هو استغلال صاحب رأس المال للعامل بدون حدود. وهو ما يعني فقدان الإنسان لقيمته ولوزنه في معادلة الإنتاج، فلم يعد الإنتاج من أجل الإنسان بل الإنسان هو الذي أصبح من أجل الإنتاج والكسب الرأسمالي. كذلك تتميز الرأسمالية المعاصرة بطغيان "السوق" على المجتمع. فلم تعد "السوق" أو "روح المنافسة" قاصرة على المكان التقليدي الذي يتم تبادل السلع والخدمات فيه، بل راحت "السوق" تتمدد وتتوسع إلى أن أصبح نطاقها هو المجتمع كله. وتطور مفهوم الربح من أداة لتحقيق إنتاج ذي قيمة اجتماعية إلى هدف في حد ذاته. وأخطر من هذا أن صاحب رأس المال أصبح بوسعه أن يكسب دون أن يعمل، بعد أن كف الدخل عن أن يكون ناتج مجهود شخصي بالضرورة. ومن رأي فروم أن استغلال صاحب رأس المال للعامل هو الاستغلال الوحيد في التاريخ الذي لا تقابله أية التزامات. ويتصدى فروم للاعتراض القائل بأن العامل هو الذي يقرر باختياره الدخول في علاقة مع الرأسمالي، وأنه يظل حتى اللحظة الأخيرة حرا في قبول أو رفض عقد العمل موضحا أن العامل في ظل الظروف الاجتماعية الرأسمالية لا يملك إلا أن يقبل معظم الشروط التي يضعها الرأسمالي. وقد اختار فروم فكرة الاغتراب محورا لتحليل الشخصية الاجتماعية في ظل النظام الرأسمالي المعاصر. ورغم أن الحضارات الأخرى قد عانت من الاغتراب إلا أن اغتراب الإنسان في المجتمع الرأسمالي المعاصر هو اغتراب شامل تقريبا. فهو يشمل علاقة الإنسان بعمله، وبالسلع والمنتجات التي يستهلكها، وبالدولة، وبالآخرين، وبنفسه. ويتطرق فروم بعد التشخيص وعرض الإشكالية، إلى مناقشة طرق الحل. ويبدأ بعرض الحلول التي قدمها المفكرون الذين سبقوه ويلخصها في ثلاثة حلول رئيسية؛ أولها الاستبداد، والثاني الرأسمالية المتطورة، والثالث الاشتراكية. يبقى بعد ذلك الحل الذي يقترحه فروم لأزمة العصر، وهو ما خصص له الفصل الثامن من الكتاب وعنوانه "الطريق إلى السواء". ففي هذا الفصل يقترح فروم لأول مرة "الاشتراكية التعاونية" كحل للأزمة، ويعرض لمجموعة من الإجراءات العملية، اللازمة لتحقيق "الاشتراكية التعاونية". إن المجتمع السوي في نظر فروم هو، كما بينت ذلك السطور السابقة، ذلك المجتمع الذي لا يستغل فيه الإنسان لتحقيق مصالح إنسان آخر، والذي يكون هدفه تحقيق إنسانية الإنسان وتوجيه كل طاقاته وأنشطته لتحقيق هذا الهدف، والذي يسمح لكل فرد بأن ينشط ويسهم في إثراء الحياة الاجتماعية وتطويرها، وأخيرا، الذي يهتم فيه الأفراد بالمشاكل الاجتماعية قدر اهتمامهم بمشاكلهم الخاصة. و"الاشتراكية التعاونية" هي الطريق الوحيد في نظر فروم لبناء مثل هذا المجتمع السوي.
قد تكون لنا بعد ذلك ملاحظات على الكتاب، وعلى المنهج الذي اتبعه فروم، وعلى الحل الذي اقترحه لأزمة العصر، نسجلها عندما يفرغ الصديق علي من رقمنة الكتاب ونشره في المنتدى.
لكم جميعا تحياتي وشكري،

ابراهيم نوح

عدد المساهمات : 591
تاريخ التسجيل : 06/09/2011
العمر : 29

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف ابراهيم نوح في الأربعاء 6 يونيو 2012 - 5:03

شكرا جزيلا لك استاذ علي

محمد

عدد المساهمات : 1140
تاريخ التسجيل : 10/08/2011

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف محمد في الأربعاء 6 يونيو 2012 - 5:39

شكرا جزيلا على الكتاب

mohamedsawy

عدد المساهمات : 239
تاريخ التسجيل : 07/11/2011

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف mohamedsawy في الأربعاء 6 يونيو 2012 - 9:03

thank you

علي مولا.
باحث عن المعرفة

عدد المساهمات : 1004
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
الموقع : هنغاريا

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف علي مولا. في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 14:50


momotitto

عدد المساهمات : 215
تاريخ التسجيل : 04/01/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف momotitto في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 14:57

thanks

hamlet_again

عدد المساهمات : 618
تاريخ التسجيل : 08/05/2010

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف hamlet_again في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 15:00

شكرا اخي الكريم

dev.mustapha

عدد المساهمات : 152
تاريخ التسجيل : 24/09/2011

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف dev.mustapha في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 15:20

شكرا

احمدالنقر

عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 05/06/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف احمدالنقر في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 15:21

شكرا

دكتور ايمن

عدد المساهمات : 124
تاريخ التسجيل : 26/12/2012

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف دكتور ايمن في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 15:23

شكرا :)

عصير الكتب

عدد المساهمات : 172
تاريخ التسجيل : 15/05/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف عصير الكتب في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 15:36

شكرا

أحمد حسين زهران

عدد المساهمات : 549
تاريخ التسجيل : 19/09/2012

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف أحمد حسين زهران في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 15:44

شكرا

osamah

عدد المساهمات : 28
تاريخ التسجيل : 05/09/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف osamah في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 16:00

شكرا جزيلا

ezzu18

عدد المساهمات : 77
تاريخ التسجيل : 06/09/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف ezzu18 في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 16:05


zaedsultan

عدد المساهمات : 34
تاريخ التسجيل : 29/09/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف zaedsultan في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 16:07

شكرا

temo

عدد المساهمات : 58
تاريخ التسجيل : 23/07/2011

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف temo في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 16:08

شكرا علي

أبو المكارم

عدد المساهمات : 16
تاريخ التسجيل : 06/10/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف أبو المكارم في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 16:17



شكرا لك
وليتك تصور لنا هذا الكتاب 

معجم أسماء الأسر والأشخاص ولمحات من تاريخ العائلات
http://www.neelwafurat.com/itempage.aspx?id=lbb1758-1723&search=books

[url=http://www.neelwafurat.com/itempage.aspx?id=lbb1758-1723&search=books]
[/url]

??? ????
زائر

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف ??? ???? في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 16:37

شكرا جزيلا استاذ علي

عبد الكريم الباشا

عدد المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 04/03/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف عبد الكريم الباشا في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 16:43

جزاك الله كل خير

رضا الأعرجي

عدد المساهمات : 79
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف رضا الأعرجي في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 17:08

الف شكر

Ayman

عدد المساهمات : 349
تاريخ التسجيل : 17/09/2012

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف Ayman في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 17:26

شكرا جزيلا

حمزه

عدد المساهمات : 72
تاريخ التسجيل : 23/06/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف حمزه في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 18:10

شكراااا

amine

عدد المساهمات : 384
تاريخ التسجيل : 10/12/2010

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف amine في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 18:19

merci

zaatan

عدد المساهمات : 114
تاريخ التسجيل : 13/08/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف zaatan في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 18:30

شكرا

mohamed mahg

عدد المساهمات : 322
تاريخ التسجيل : 11/11/2011

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف mohamed mahg في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 18:40

شكرا

رياض ياسر

عدد المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 22/03/2013
العمر : 32
الموقع : العراق

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف رياض ياسر في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 18:48

رائع انت

freeandfree

عدد المساهمات : 144
تاريخ التسجيل : 03/09/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف freeandfree في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 18:50

شكرا جزيلا

ali mustafa

عدد المساهمات : 332
تاريخ التسجيل : 18/01/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف ali mustafa في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 18:52


tiger333
زائر

thanks

مُساهمة من طرف tiger333 في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 19:11

i would said thank you so much

عادل عادل

عدد المساهمات : 137
تاريخ التسجيل : 23/08/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف عادل عادل في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 19:18

شكرا جزيلا

abdo22

عدد المساهمات : 78
تاريخ التسجيل : 11/08/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف abdo22 في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 19:19

لك شكري وتقديري أيها الصديق الرائع علي مولا

سامى مصطفى

عدد المساهمات : 55
تاريخ التسجيل : 20/01/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف سامى مصطفى في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 19:21

thank you

halim dali

عدد المساهمات : 34
تاريخ التسجيل : 12/08/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف halim dali في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 19:40

شكرا جزيلا

ABDULELAH

عدد المساهمات : 402
تاريخ التسجيل : 24/12/2010

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف ABDULELAH في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 19:42

شكرا جزيلا

sabri.silo

عدد المساهمات : 27
تاريخ التسجيل : 04/01/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف sabri.silo في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 19:46

thanks

محمد العجمي

عدد المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 11/08/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف محمد العجمي في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 19:47

تحية وتقدير وشكر لك

ALIBABA007

عدد المساهمات : 185
تاريخ التسجيل : 12/08/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف ALIBABA007 في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 19:51

انتم مشكورون على هذا المهود العظيم.

BeoWulF

عدد المساهمات : 11
تاريخ التسجيل : 20/09/2013

رد: الإنسان من أجل ذاته - بحث في سيكولوجية الأخلاق - إريك فروم .

مُساهمة من طرف BeoWulF في الأربعاء 9 أكتوبر 2013 - 19:56

عجبتني صورة محظة انتظار الباص

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 8 ديسمبر 2016 - 0:52