مكتبة


مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

شاطر

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف عبير في الإثنين يونيو 04, 2012 5:02 am

مكتبة الأميرة عبير .  ( 32  كتاب  ، مناهل المعرفة  )
***
قيـل لأرسطـو: كيـف تحكم على إنسـان؟ فأجـاب: أسأله كم كتاباً يقراً وماذا يقـرأ
****


لتحميل الكتب وكل مرفوعات المنتدى .
الكتب موزعة على مجلدين 
روابط القسم الأول : ابداعات ،  الكتاب العالميين ، الكتاب العرب ، المنظمة العربية للترجمة ، الموسوعات والمعاجم والقواميس ، سلسلة أعلام الفكر العالمي ، سلسلة عالم المعرفة ، كتب المشروع القومي للترجمة ، كتب مشروع كلمة ، مكتبة نوبل
https://drive.google.com/drive/folders/0B6D1aaYH_SkJSFR1TWU0WjZXMG8?usp=sharing
روابط القسم الثاني : كتب الرف المميز ، كتب المركز العربي للأبحاث ودراسة ، روايات - أدب عربي وعالمي   
https://drive.google.com/drive/folders/0Bzn3NkF7u1w4b3psZEpuc3hLNGc?usp=sharing
مكتبتي نزهة جميلة وشائقة في عقول العلماء والمفكرين والأدباء
قراءة ممتعة ومفيدة
*****








عدل سابقا من قبل عبير في الخميس أغسطس 23, 2012 11:03 am عدل 2 مرات

اللباني

عدد المساهمات : 1222
تاريخ التسجيل : 30/07/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف اللباني في الإثنين يونيو 04, 2012 5:20 am

هذه مفاجأة من العيار الثقيل...
فلدينا كتاب من يد أميرتنا الجميلة عبير يتحدث عن أهم مكونات الحياة الإنسانية..
في أدبنا العربي نجد أن "الإيروسية" قليلة الظهور فيه، وذلك لوجود الكثير من الموانع الاجتماعية والثقافية، أما في الثقافة الأوروبية فإن الجنس، باعتباره مكوناً أساسياً من مكونات الحياة، يحتل مكانة مهمة وواضحة في الأدب الأوروبي، ويبدو من عنوان المؤلف فياتشيسلاف شستاكوف دقة التوصيف عندما تخصص في رصد الإيروسية في الثقافة الأوروبية.. فكثير من تلك الكتابات التي تمت عبر تاريخ طويل في الجنس تمت من خلال الثقافة الأوروبية على أساس قدرتها على الخروج من "ازدواجية الثقافة"، فعندما يتحدث أحد الكتّاب الأوروبيين عن "العصر الفيكتوري" مثلاً، فإنه يتحدث عن زمن كان فيه الناس يمارسون أقصى حالات شهواتهم ولذاتهم، ويخرجون عن كل القيود والاعتبارات، لكنهم في الحياة الاجتماعية "الظاهرية" يمارسون أقصى درجات الانضباط والشكليات في اللغة والتصرف والحديث والتربية وغيره. وعندما نجد أن العصر الفيكتوري كان هو النصف الثاني من القرن التاسع عشر فإننا نستطيع أن نفسر كيف كان المجتمع الأوروبي في حالة من "الغليان" للخروج من تلك الازدواجية التي تمت بعد ذلك في القرن العشرين، كما نستطيع أن نفسر الكثير من تصرفاتنا تجاه الجنس في مجتمعنا العربي من خلال قراءة مؤلفات الكتّاب الأوروبيين وكيف أسهم "الوعي الجنسي" في كثير من فعاليات الحياة، وكذلك نستطيع أن نتفهم ما يحدث في ظل ثقافتنا العربية. فالجنس في الثقافة، ورؤية كل مجموعة ثقافية له تعد من أهم مؤشرات للسمات التي تتمتع بها هذه الثقافة، ونستطيع من خلال مطالعة الرؤية الثقافية تجاه الجنس وتجاه المرأة أن نتوغل في فهم "العقل الثاوي" في تلك الثقافة، مهما وجدنا فيها من مراوغات تحاول أن تطمس المسكوت عنه في أنساقها الثقافية..
شكراً جزيلاً لأميرتنا الرائعة عبير على الكتاب القيم.


ابراهيم نوح

عدد المساهمات : 591
تاريخ التسجيل : 06/09/2011
العمر : 29

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف ابراهيم نوح في الإثنين يونيو 04, 2012 5:25 am

شكرا جزيلا عبير


عدل سابقا من قبل ابراهيم نوح في الإثنين يونيو 04, 2012 5:46 am عدل 1 مرات

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف عبير في الإثنين يونيو 04, 2012 5:38 am

شكرا جزيلا استاذي وصديقي الرائع محمد اللباني على تقديم الكتاب
عظيم الشكر لاستاذي الجليل علي مولا الذي له كل الفضل باعداد هذا الكتاب

إينانا

عدد المساهمات : 1773
تاريخ التسجيل : 20/06/2011
العمر : 28

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف إينانا في الإثنين يونيو 04, 2012 7:29 am

واااو عبير الجميله ... كتاب رائع جداً الف شكر اميرتي من الكتب الي كنت اريد الحصول عليها ما يحرمني منك


________________________





علي مولا
باحث عن المعرفة

عدد المساهمات : 2743
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
الموقع : بودابست

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف علي مولا في الإثنين يونيو 04, 2012 9:48 am


اعرني لساناً ايها الشعر للشكروان تطق شكراً فلا كنت من شعر
وجئني بنور الشمس والبدرِ كي أرىبمَعْناك نور الشمس يُشرق والبدر
وحُم حول أزهار الرياض تطيبابها مثلما حام الفراش على الزهر
معروف الرصافي
***

mison

عدد المساهمات : 725
تاريخ التسجيل : 09/10/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف mison في الإثنين يونيو 04, 2012 9:49 am

الحب وهم وخداع، و الحب ظاهرة متناقضة. هاتان هما بنظري، أهم مقاربتين لموضوع الحب في الثقافة الحديثة. تبدو معاناة وأحلام وآلام العاشقين الغرامية، في المقاربة الأولى، مجرد غلالة رومانسية رقيقة تختفي وراءها محض غريزة جنسية، قاهرة ومتطلبة. هذه بلا شك هي رؤية شوبنهور، حيث الطبيعة تخدع الإنسان باستمرار وتقدم له حاجاتها وأهدافها هي، على أنها حاجاته وأهدافه هو. الطبيعة هنا تخيل للإنسان، عن طريق الوهم، أن الغريزة الجنسية، هي حب رومانسي. وإذ يستجيب الإنسان لتخييل الطبيعة ويقع في الحب، يتحقق خير الطبيعة عن طريق وهم يعتقد أنه يحقق خيره الشخصي. المقاربة الثانية هي مقاربة كيركجورد أو مقاربة الوجودية بوجه عام. في البدء لم يكن هناك غير إيروسية نقية ومحضة ثم جاءت المسيحية فتحول الحب إلى ظاهرة أخلاقية. لكن اقتران العاطفة والواجب ما هو إلا تناقض. فالفرد الذي يطالبه الحب الأخلاقي بالتضحية بأناه في سبيل من يحب، يكتشف في ذروة الحب بالذات أن الآخر يفلت منه باستمرار. إذن الآخر أو المثل الأعلى للحب يصعب تحقيقه وبلوغه. أما الحب عندي، فهو السعي المستمر نحو المستحيل. والسؤال المستمر في الزمن من غير أن نعثر أبدا على إجابة عليه. هو ما يخترق حصار النمط وما يكسر القالب المتعارف عليه، رغم أنه لا يفعل أكثر من أن يصبح في كل لحظة نمطا ونسقا محددا وقالبيا.

طبعا الشكر ممتد وموصول لأميرة المنتدى عبير لأن كتابها الذي أهدته إلينا هذا المساء هو الذي أتاح لنا هذه الفرصة النادرة للكلام عن الحب، هذه القيمة التي تتجاوز الزمن وتخلد عبر التاريخ.


عدل سابقا من قبل prince myshkin في الإثنين يونيو 04, 2012 7:52 pm عدل 3 مرات

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف عبير في الإثنين يونيو 04, 2012 10:09 am

شكرا لكل الاصدقاء
شكرا لك اينانتي الحلوة
شكرا لك من القلب استاذي الجليل علي مولا
شكرا لك اميري الراقي
ربي ما يحرمني منكم

ملك الخيال

عدد المساهمات : 120
تاريخ التسجيل : 27/03/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف ملك الخيال في الإثنين يونيو 04, 2012 12:03 pm

شكرا على الكتاب مع ملاحظة ان الصور في الاخير خارجة قليلا على القانون يمكن ان تكون تأييدا لرأي البرنس في الحب تحية لكم جميعا ودمتم بخير جهودكم محل تقدير واعتبار

mahmoud

عدد المساهمات : 464
تاريخ التسجيل : 04/08/2010
العمر : 28

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف mahmoud في الثلاثاء يونيو 05, 2012 8:46 am

بصراحة عندما رايت اسمك اميرتى الصغيرة على الموضوع

لم استطع الا تعليق اكتئابى مما يحدث حولى ،والمشاركة من جديد

شكرا جزيلا عزيزتى

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف عبير في الثلاثاء يونيو 05, 2012 11:45 am

شكرا لجميع الاصدقاء , سلامتك من الاكتئاب محمود انت تستاهل كل خير اتمني لك كل الفرح والسعادة

محمد

عدد المساهمات : 1140
تاريخ التسجيل : 10/08/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف محمد في الأربعاء يونيو 06, 2012 5:53 am

شكرا جزيلا على الكتاب

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رواية جامع الفراشات.. جون فاولز . تم اضافه الرابط

مُساهمة من طرف عبير في الأربعاء يونيو 06, 2012 6:38 am



رواية جامع الفراشات.. جون فاولز .
كل إنسان منا يحب الجمال ويستمتع به، ولكننا نختلف في التعامل معه، فبعضنا يحافظ على الجمال ليزيد وينمو، وبعضنا يريد أن يحتفظ به ويتملكه فيختنق ويموت، فليست كل رغبة في الجمال هي رغبة خالصة للتعامل الجميل، فقد يأتي التعامل مع الجمال بطريقة غير جمالية، أو بطريقة لا أخلاقية. نرى شيئاً جميلاً في الحياة فتطغى الرغبة في تملكه ليفسد موقفنا، نشاهد وردة جميلة فنفتن برائحتها وتسحرنا ألوانها، لكننا عندما نقطفها لنستمتع بتملكها فإننا نمنع عنها فترة من الحياة كانت تستطيع فيها أن تمنح المزيد من الجمال لنا وللآخرين. حبنا للجمال عمل أخلاقي لكن: هل حبنا للتملك هو بنفس المستوى من الجمال؟
تتحدث رواية جون فاولز (جامع الفراشات) عن هذه النقطة، حيث نجد بطل الرواية يحب الفراشات، وتسحره ألوانها، ويستمتع بتنقلاتها بين الزهور الورود، ويفرح برؤيتها تنتقل من مكان إلى آخر.. لم يتوقف هذا الشخص عند مرحلة الاستمتاع بالجمال أو التوقف عنده بل انتقل إلى مرحلة "التملك"، وهو الموقف الذي يسيطر عليه من رؤية العالم والتعامل معه، يبدأ في جمع الفراشات والاحتفاظ بها، بل يتطور حب التملك لديه في القضاء على الفراشات والاحتفاظ بها "ميتة" لمجرد أنه يريد أن يستمتع بألوانها، فيجرد الفراشات من أفضل ما تمنحه لنا، إنها تمنحنا الجمال في حالة حياتها وفي انتقالها وحركتها أكثر من ألوانها التي امتصت منها الحياة.. يخلط بطل الرواية بين حب التملك والاستمتاع بالجمال، فيصاب بهوس التملك للفراشات ويطاردها في كل مكان.
ينتقل بطل الرواية إلى مرحلة أخرى من الجمع "التملكي" للفراشات عندما يرى فتاة جميلة ويسحره جمالها، ويظل مأخوذاً بفتنتها، فلا يتوقف عند المرحلة العادية من حب الجمال أو الاستمتاع به بل يضع خطة لسجن الفتاة في قبو لا ترى فيه الدنيا من حولها ويكتفي بأنه يحبها ويحاول أن يقنعها أن ذلك يكفيها، تحاول الفتاة عدة مرات أن تهرب من هذا السجن الذي وضعها فيه، لا تساوم على حريتها بكل ما يصنع لها من اهتمام وحب ورعاية، تستمر في محاولاتها رغم أنه يعاملها معاملة في غاية الرقي والسمو.. لكن هل يكفي كل ما يفعله ذلك الشاب في إقناع الفتاة بأن تتخلى عن حريتها مقابل حبه لها ورغبته في إسعادها بشتى الطرق؟
تنقسم الرواية إلى جزأين: الجزء الأول يستعرض الأحداث من خلال وجهة نظر بطل الرواية الشاب فريدريك كليج الذي يعمل موظفاً ولا يجد من العلاقات الإنسانية ما يشبع ذاته فيحب الفتاة ميرندا جراي من بعيد ويتابع كل تحركاتها، ويضع خطة لسجنها في قبو منزل اشتراه في الريف بعيداً عن أعين المتلصصين، لكن القارئ يستطيع أن يستنتج برود عاطفته وعدم قدرته على التواصل الإنساني النبيل، رغم حبه للفتاة بمفهومه الخاص.
في الجزء الثاني سنجد الرواية في شكل مذكرات تكتبها ميرندا التي تحكي الأحداث كما وقعت لها وتحاول أن تفسر سلوك كليج منذ بدأت تراه ويتعرف عليها إلى أن يسجنها في القبو، وتحاول أن تصل إلى تفسير معقول لتصرفاته لكنها تفشل، لتضع القارئ في حيرتها التي تشعر بها. هذه الحيرة التي تستولي على ميرندا تقل حدتها بالنسبة للقارئ الذي يرى المشهد الإجمالي للأحداث من الطرفين ويستطيع أن يفسر الموقف على الجانبين..
كيف سيعبر كليج عن موقفه؟
ماذا ستقول ميرندا في وصف حالتها؟
ما تفاصيل الأحداث التي وقعت في الرواية لجامع الفراشات؟
كيف ستكون نهاية ميرندا مع جامع الفراشات؟
هذا ما سنجده في رواية "جامع الفراشات" لجون فاولز التي حولها المخرج الكبير وليم ويلر إلى فيلم، وحصل على جوائز عالمية عديدة.



http://www.mediafire.com/view/?6exdssojyi91x9y
أو

http://www.4shared.com/office/1Bkfe42M/__-__.html?refurl=d1url

أو







عدل سابقا من قبل عبير في الخميس أغسطس 23, 2012 11:02 am عدل 1 مرات
كاتب هذه المساهمة مطرود حالياً من المنتدى - معاينة المساهمة

علي مولا
باحث عن المعرفة

عدد المساهمات : 2743
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
الموقع : بودابست

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف علي مولا في الأربعاء يونيو 06, 2012 9:30 am

تقديم شيق من فراشة جميلة.. حفظها الله وحماها سفيرة للنوايا الحسنة.. ورمز للتواصل الإنساني الجميل ..

تحايا لأستاذنا الجميل الخلوق جوزف الذي يرسم لنا لوحات فنية من حروف يبدعها .. ليجعل منها شذرات محبة تلامس الوجدان ..

تحايا ..

إينانا

عدد المساهمات : 1773
تاريخ التسجيل : 20/06/2011
العمر : 28

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف إينانا في الأربعاء يونيو 06, 2012 9:54 am

آحب الفراشات كثيراً .. آحبها جداً

تقديم رائع للروايه الغريبه .. اعجبتني كثيراً وبالانتظار يا ورده


________________________





عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف عبير في الأربعاء يونيو 06, 2012 11:06 am

شكرا لك استاذي الجميل جوزيف على كلماتك الرقيقة العذبة
عظيم الشكر لاستاذي الجليل علي مولا الذي يعود الفضل كله له باعداد هذة الرواية
والشكر الجزيل لاستاذي محمد اللباني الذي ساعدني فى تقديم الرواية
اجمل تحية لاينانتي الحلوة

طوني

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 29/11/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف طوني في الأربعاء يونيو 06, 2012 8:11 pm

شكراً على الجهد.

رافد

عدد المساهمات : 1753
تاريخ التسجيل : 10/01/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف رافد في الخميس يونيو 07, 2012 12:16 am

الرائعه عبير اختيار رائع و مجهود كبير شكرا جزيلا لك

كافكا

عدد المساهمات : 171
تاريخ التسجيل : 05/09/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف كافكا في الخميس يونيو 07, 2012 2:43 am

شكراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

اللباني

عدد المساهمات : 1222
تاريخ التسجيل : 30/07/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف اللباني في الخميس يونيو 07, 2012 4:47 am

مرحباً بعبير وهداياها المميزة..
هذه الرواية تجمع بين المستوى الفني الراقي والمستوى الفلسفي العميق، وتناقش وضع الفرد في المجتمع الحديث، وخاصة المجتمع الأوروبي، وكيف يلتقط الإنسان ذاته أو يتركها تتوه منه وسط غابات من العلاقات المشوهة أو تلك التي تغرق في مادية المصلحة اليومية في عالم يشعر أنه منبت الصلة به، لا يقدم له سوى تقنية خالية من روح إنسانية يبحث عنها، وعندما يحاول أن يصل لشيء مما يبحث عنه يجد ذاته عالقة في ماديات تحيط به من كل جانب..
لقد قامت الغالية عبير بمجهود رائع في تجهيز الموضوع للنشر أشكرها عليه، لكنها بذوقها الراقي تبالغ في دور الآخرين.
شكراً جزيلاً عبير..

رافد

عدد المساهمات : 1753
تاريخ التسجيل : 10/01/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف رافد في الخميس يونيو 07, 2012 8:48 am

الاخت عبير شكرا جزيلا لك اختيار رائع و مجهود كبير تسلم يداك

mison

عدد المساهمات : 725
تاريخ التسجيل : 09/10/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف mison في الخميس يونيو 07, 2012 10:25 am




لم أدر من أهـوى، ولا أعـرف اسمـه
ولم أدر من هـذا الذي ضمه صدري
ابن عربي

***
ليس الجمال قضية بسيطة، بل مسألة معقدة ومركبة. وجمال المرأة بالذات ينطوي على كل المتناقضات. يتمزق العاشق المسكين من شهوة عناق مستحيل، ليس بمعنى تعذر العناق لطول أيام الفرقة والنأي، ولكن بمعنى تعذر الوصول إلى كمال التوحد، رغم القرب والعناق. أتصور أن جامع الفراشات المسكين هذا هو عاشق قد زلزله جمال الوجود الهائل والمروع. قد زلزله على وجه الخصوص، أن هناك قبسا (سرا) روحيا ميتافيزيقيا أو فلسفيا في جمال الفراشات وفي جمال المرأة، وأدرك، في الوقت نفسه، بكل لوعة وأسى، أن الوصول إلى أمر هذا القبس (السر) مستحيل. وهي استحالة يعبر عنها الجسم الجميل أيضا إد يتعرف عليه العاشق وهو في دروة عناقه وضمه إلى صدره، على أنه صفاقة مستهزئة، ومتحدية. عندئد، يتحول الحب إلى شهوة متملكة، سرعان ما تتطور إلى رغبة عارمة في التدمير والقتل. وها هو العاشق يلجأ أولا إلى جمع الفراشات وامتلاكها. ثم يحتفظ بها ميتة. وفي مرحلة لاحقة، نراه يختطف المرأة التي يحبها ويحبسها بغرض الاستحواد عليها وامتلاكها، عله يتوصل بدلك إلى سر الكمال المستحيل الذي ينطوي عليه جسمها الجميل. وبالطبع لا يجني جامع الفراشات من امتلاك الجسم إلا الإخفاق الدريع، لأن الامتلاك شأنه شأن التدمير والقتل، يؤدي إلى ضياع الحب والسر، معا. أما السر فيمعن في استعصائه ويزداد استحالة.

الوصول إلى سر جمال المرأة، مستحيل، ومع ذلك لا يتوقف السعي اللاعج إلى هدا السر، ولا يكف، أبدا. ألا نظل نكرر إلى الأبد، فعل العشق رغم كل ما نقع عليه، فيه، من إخفاق وحبوط ؟ ! كل واحد منا هو بمعنى من المعاني، "جامع فراشات"، تجذبه خبرة روحية غامضة، موجودة في قلب خبرته الحسية الجنسية. بكل تأكيد نحن لا نصطاد فراشات حقيقية ولا نحتفظ بها ميتة. كما أننا لا نحبس المرأة التي نحبها لكي نتفرج على جمالها. ومع ذلك فلسنا سوى "جامعي فراشات". ألسنا نتوسل نحن أيضا، بالعناق والقبل، أن ندحر جسم المرأة التي نحبها ونحطم أسواره، طلبا لما نعتقد أنه قد يحتويه و ينطوي عليه، من ألغاز وأسرار ؟ !

هدية رائعة، من أميرة أروع


عدل سابقا من قبل prince myshkin في الخميس يونيو 07, 2012 1:44 pm عدل 4 مرات
كاتب هذه المساهمة مطرود حالياً من المنتدى - معاينة المساهمة

علي مولا
باحث عن المعرفة

عدد المساهمات : 2743
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
الموقع : بودابست

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف علي مولا في الخميس يونيو 07, 2012 11:15 am

مشاركاتكم الجميلة حفذتني على تصوير روايةعشيقة الضابط الفرنسي - اصدار مشروع كلمة - لجون فاولز.. هو مؤلف رواية أميرتنا سفيرة النوايا الحسنة عبير ..

سأعمل على رفعها بعد رواية عبير ببعض الوقت

تحية للجميل الرائع اللباني ..

تحايا للأمير الجميل الذي يسعدنا بمقالاته الممتعة والمفيدة في آن ..

والشكر متجدد للأميرة عبير وكل ضيوفها السابقين واللاحقين أجمل التحايا ..


عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف عبير في الخميس يونيو 07, 2012 1:42 pm

شكرا لجميع الاصدقاء
ما اروعك اميري الغالي
شكرا لك استاذي محمد انت صديق رائع
ربي ما يحرمني وجودك الجميل استاذي الجليل

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف عبير في الجمعة يونيو 08, 2012 12:24 am

شكرا لجميع الاصدقاء , محمد , استاذي رافد , صديقي الباحث
استاذي الجميل جوزيف انت رائع رائع لا تتوقف عن ابهاري

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف عبير في الجمعة يونيو 08, 2012 10:21 am

تم اضافة الرابط
شكرا جزيلا لجميع الاصدقاء
انتم رائعون

اللباني

عدد المساهمات : 1222
تاريخ التسجيل : 30/07/2010

الأدب الجنسي (الإيروسي) والمستوى الحضاري

مُساهمة من طرف اللباني في السبت يونيو 09, 2012 2:53 am

لقد أثار الصديق جوزيف نقطة في غاية الأهمية، تجعلني أورد المزيد من الإفاضة في فكرتي الواردة في تعليقي.. فعبارة أن "الإيروسية قليلة الظهور في أدبنا العربي"، التي أوردتها في تعليقي السابق، قصدت بها وصف واقع الحال لأدبنا المعاصر، مقارنة بالأدب الغربي من حيث الكم والكيف، حيث لا يتناسب الإنتاج الأدبي العربي المعاصر (المكتوب) مع الحديث عن الإيروسية مع واقع التبادل الحواري، والقصص المتناقلة شفوياً، والنكات والتعليقات في مجتمعاتنا العربية.. فكلها ممارسات "غير رسمية"، أي في الثقافة غير العالمة، ثقافة غير مدونة، لكنها مُتبادلة عبر المشافهة، بل إن المفارقة أن هذا الموقف يدل على "ولع" و"شغف" بالجنس قد يتجاوز المعتاد في المجتمعات الأخرى، لكنه شغف يقوم، في رأيي، على الرغبة في كسر "تابوهات" الثلاثي المعتاد (الدين – السياسة – الجنس)، وبما أن حرية التعبير والحديث المتبادل بين الناس تجد القيوم أشد خطراً في الدين والسياسة فإن الثقل الأهم يُلقى على الجنس ليكون تنفيساً عن حالة الكبت في الجانبين الآخرين.
كما نجد أن قصصنا الإيروسية وغمزاتنا ولمزاتنا وهمساتنا كلها في مستوى تعاملها الشعبي تعبر عن "المنع" أكثر مما تعبر عن الحرية، وهذا ما يجعل الخطاب الإيروسي، في ثقافتنا المعاصرة، يخلط بين الوهم والحقيقة، بين التصور المفاهيمي القديم والحديث، بين العلمي والمتخيل، بين الاجتماعي والفردي.. فنجد خليطاً من القصص والحكايات غير المترابطة في منهجية الرؤية، حيث نستطيع أن نستمع إليها أو نقرأها فنستنتج المبدأ وما يخالفه، نستطيع أن نرى في ثقافتنا الإيروسية الشعبية، التي أتحدث عنها الآن، ما يُعلي من شأن الجنس، كما نجد فيها ما يحط من مكانته؛ ذلك لأنها لا تعبر عن اتجاه عام تجاه الجنس في المجتمع، وبالطبع لا أقصد هنا اتفاق المواقف، لكنني أقصد اتجاهاً عاماً يتفق على مكانة الجنس في المجتمع، ثم تأتي بعد ذلك اختلافات وطرق التعامل معه في الحياة الاجتماعية، وهنا نجدنا مختلفين عن المجتمعات التي قطعت شوطاً كبيراً في مسار تطورها الحضاري. وما سبق لا يمنع من رؤية هذا الجحم الهائل من استغلال الجنس في مبادلاتنا الاجتماعية، وأقول "استغلال" لأنها ممارسات قد لا تنبني على رغبة في المعالجة الفعلية للمسألة الجنسية بقدر ما تهدف للترويج التجاري، أو تحقيق الاستفادة السلطوية، ولننظر مثلاً في:
1 – الإيحاءات الجنسية في الأفلام والمسلسلات.
2 – الاستغلال التجاري للجنس في الإعلانات التجارية.
3 – استغلال الخطاب الديني (بكل أطيافه) للتمحور حول جسد المرأة.
قد يتعجب البعض من إدراجي للخطاب الديني في مجموعة "استغلال" الجنس، وهو في الحقيقة استغلال بكل ما تعنيه الكلمة من معنى، حيث يسعى العاملون في مجال الخطاب الديني (سواء السياسي أو الدعوي) إلى اكتساب أرضية إعلامية تعود بالنجومية والمال على أصحابها، أو بالأرضية السياسية بما تدره من مناصب وعوائد مادية على أصحابها، إضافة لما يمثله خطاب الهيمن والسيطرة على المرأة من صنع نموذج للهوية الذكورية التي تحتاج دائماً للدعم في ظل ثقافتنا من خلال قمع وجه الهوية الآخر، وهو المرأة. نحن – إذن – أمام مجتمع يمثل فيه الخطاب الأيروسي أهمية واضحة، لكنه يتجاوز ما سبق لي ذكره في تعليقي السابق، إنه خطاب متلاعب غير صريح، خطاب مراوغ يضمر عكس ما يظهر، خطاب قد يُعد المسكوت عنه في هذا الخطاب أشد أهمية عن المنطوق به.
وطالما وصلنا إلى الارتباط بين مكانة الجنس (ومعه الخطاب الإيروسي) ومستوى الارتقاء الحضاري فهذا ينقلنا إلى الحديث عن الثقافة الجنسية في التراث الذي أشار له صديقنا جوزيف في تعليقه، وهو ينفصل تماماً عن حديثنا عن الجنس في ثقافتنا المعاصرة، فقد وجدنا الكثير من مستويات التعامل الإيروسي في ثقافتنا العربية التراثية، وأهم ما نلاحظه أنها قد انفتحت على التعبير والمصارحة في ظل النضج الحضاري الذي تحقق في العصر العباسي، وقد وصلتنا مجموعة من المؤلفات التي تقتحم مجال الجنس بجرأة قد لا يصل إليها المحدثون؛ نظراً لما أصاب المجتمع العربي في العصر العباسي من مستوى حضاري هو بطبيعته الدافع الأساسي الذي يحدد قيمة الثقافة الإيروسية في المجتمع ويمنحها قوتها أو ضعفها، بحسب قوة أو ضعف المستوى الحضاري الذي يمر به المجتمع. فالجنس بدوره في حياة الإنسان الفرد، ودوره في حياة المجتمع، وتأثيره في مجمل العلاقات، يمثل قوة تتجاوز النظرة الثقافية التنظيرية إلى مستوى المنافع المادية وتنتقل إلى مستويات الأنساب والقرابة، وتمر عبر العواطف والمشاعر، مخترقة قيود المجتمع حيناً ومحافظة عليها حيناً آخر. إنها قوة تكوّن سلطتها بذاتها لو ترك لها العنان، لكنها تتحول إلى قوة في يد أصحاب السلطة عند التنظيم الاجتماعي والسياسي في المجتمع، قوة لا يمكن لأية سلطة أن تنكرها أو تنكر التعامل معها، كما لا يمكن لأي مجتمع أن يفرّ من تأثيراتها وتداعياتها، سواء في مستوى السواء أو الانحراف في التعامل معها.
في الخاتمة.. أجد مشتركات التلاعب والاستغلال للجنس في كل المجتمعات الإنسانية، وألحظ قدرته على التأثير في مجمل العلاقات الاجتماعية، لكنني – فقط - أرى الفارق واضحاً بين مختلف المجتمعات في طريقة تعاملها مع الجنس وأسلوبها في التعبير عنه (التعبير الحركي أو الرمزي أو الإشاري)، وطريقتها في تعاطيه والاندماج فيه؛ بناء على مستواها الحضاري الذي يختلف من مجموعة حضارية إلى أخرى، وبالتالي ينعكس المستوى الحضاري (بحسب مفهوم الحداثة الغربية المعاصرة) على المنتج الأدبي الإيروسي، كما اختلف أسلوب التناول والمعالجة في الواقع الاجتماعي.


mison

عدد المساهمات : 725
تاريخ التسجيل : 09/10/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف mison في السبت يونيو 09, 2012 11:53 pm

يمكن أن نأخذ "أدب الاعترافات" كمقياس أو معيار نختبر به الحكم الذي يقول أن الأدب العربي، في تياره التقليدي السائد والأعم، على الأقل، لا يكاد يقترب من منطقة "الإيروسية"، أو غيرها من مناطق الخبرة الإنسانية الأخرى، إلا بأكبر قدر ممكن من الهيبة والحذر. أن نقول "أدب اعترافات" معناه أن نقول الحقيقة. ومجرد قول الحقيقة، يحرر، ويغفر، ويطهر. هذه هي القيمة الكامنة في "أدب الاعترافات"، وفي أدب السيرة الذاتية. أتصور أن "أدب الاعترافات" يسمح لكل من القارىء والكاتب بأن يقطعا معا المسافات الشاسعة والموحشة التي تفصل بينهما، ليلتقيا في تلك المنطقة الغامضة والخصبة التي تقع "ما بين الذاتيات"، حيث يمكن لهما بالحرية، والخيال، تحقيق أكبر قدر ممكن من الفهم والحميمية، وأكبر قدر ممكن من تواصل الخبرات وتجاوبها. الكاتب إذن، لا يعترف لمجرد التفاخر والتباهي بعيوبه وخطاياه، أو لمجرد الولع بالعظمة، بل يعترف غالبا، لرغبته في التواجد في هذه المنطقة المشتركة التي تقع بين الأنا والأنت والاخر وتسمح له، بالتالي، بأن ينال مغفرة ما، قد لا يستطيع بغير نوالها أن يحصل أبدا، على خلاصه، وراحة نفسه. لكن هذا كله يعتمد بغير شك على توافر ظروف اجتماعية وثقافية معينة. كما أنه يتطلب مقدارا أكبر من الحرية، ومن الشجاعة، ومن التسامح. والتسامح هنا بالذات، ليس شيئا هينا، أبدا، خاصة في المجتمعات التقليدية والمحافظة حيث تنتشر وتهيمن أخلاقيات النفاق والجبن والعجز عن قول الحقيقة أو عن قبولها. فاتساع نطاق المحظورات وشمولها أغلب مناطق الخبرة الإنسانية، يحول التسامح في هذه المجتمعات إلى قيمة نادرة. كما يدفع بالكتاب إلى المبالغة في توخي الحيطة والحذر، ومسايرة الاتجاه العام في المجتمع، الذي يدعو إلى الستر والإخفاء وإسدال الستار على نواحي الخبرة الإنسانية التي يراد التعمية عليها وعدم الإفصاح عنها. كل هذه الأسباب والعوامل هي التي تحدد وتفسر فقر الإبداع لدى المجتمعات المحافظة والتقليدية، في "أدب الاعترافات". ولذلك، ولسبر حالة المجتمع العربي، واستكشافه من هذه الزاوية، ومعرفة أي نوع من المجتمعات هو؛ مغلق أم مفتوح، تقليدي أم حداثي، حر أم مقيد، قد لا يكون مطلوبا أكثر من طرح هذا السؤال: هل الأدب العربي يعاني من فقر في "أدب الاعترافات" ؟

عبير

عدد المساهمات : 1765
تاريخ التسجيل : 09/09/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف عبير في الثلاثاء يونيو 26, 2012 10:21 am

مرحبا استاذي الوظاف
لقد اضفت رابط جديد للكتاب
اتمنى لك ولجميع الاصدقاء الاستفادة

جليل ساما

عدد المساهمات : 26
تاريخ التسجيل : 21/05/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف جليل ساما في الأحد يوليو 08, 2012 3:06 pm

اختلف مع كل من يرى ان الثقافة العربية لم تعطي هذا الموضوع حقه

بل ان احتفائنا بالحب العذري او الجنسي يفوق اي ثقافة اخرى

فهل في شعب اخر يوجد شعراء مجانين ؟؟؟ كالذين عندنا و هل في ثقافة اخرى او حضارة اطلاقا احتفاء بالطرب و الجواري كالذي كان عندنا
و كتب في اساليب الجماع و تقوية الباه
ما فاتنا به الغرب هو النظرة العلمية و الموضوعية للحب و اثرها في تكوين ونمو شخصية الانسان
الشيء الذي اهملناه لقصر نظرنا على الجانب الشيق و الممتع في الحب

تيما

عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 02/07/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف تيما في السبت أغسطس 18, 2012 6:28 am

الآيروس هو ما تتكون منه الرغبات الخيرة سواء تلك التي تتعلق بالجسد أو الروح

جزيل الشكر

هشام سالم

عدد المساهمات : 118
تاريخ التسجيل : 28/10/2011

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف هشام سالم في السبت أغسطس 18, 2012 6:39 am

أحسنتم ... جزيل الشكر لكم جميعا بمهذه المداخلات الرائعة

azayed

عدد المساهمات : 872
تاريخ التسجيل : 25/08/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف azayed في السبت أغسطس 18, 2012 7:40 am

شكرا جزيلا و دمتم بخير

sherif ramadan

عدد المساهمات : 97
تاريخ التسجيل : 08/08/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف sherif ramadan في السبت أغسطس 18, 2012 8:20 am

thank you.

sherif ramadan

عدد المساهمات : 97
تاريخ التسجيل : 08/08/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف sherif ramadan في السبت أغسطس 18, 2012 8:22 am

thank you very much

سبرانو

عدد المساهمات : 269
تاريخ التسجيل : 30/07/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف سبرانو في السبت أغسطس 18, 2012 8:43 am

شكرا جزيلا اخي العزيز
ودمت لنا

سبرانو

عدد المساهمات : 269
تاريخ التسجيل : 30/07/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف سبرانو في السبت أغسطس 18, 2012 8:48 am

لطفا اين رابط الكتاب
مع الود

halrizzo

عدد المساهمات : 360
تاريخ التسجيل : 22/07/2011

Thanks

مُساهمة من طرف halrizzo في السبت أغسطس 18, 2012 8:55 am

Thank you dear...

د.محمود

عدد المساهمات : 104
تاريخ التسجيل : 29/05/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف د.محمود في السبت أغسطس 18, 2012 9:15 am


فوزى الفى

عدد المساهمات : 809
تاريخ التسجيل : 14/02/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف فوزى الفى في السبت أغسطس 18, 2012 9:41 am

عيد سعيد اصدقائى اﻻعزاء

معتز صلاح

عدد المساهمات : 323
تاريخ التسجيل : 10/03/2010
العمر : 42

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف معتز صلاح في السبت أغسطس 18, 2012 1:23 pm

شكرا جزيلا لك

د.محمود

عدد المساهمات : 104
تاريخ التسجيل : 29/05/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف د.محمود في السبت أغسطس 18, 2012 1:57 pm

رائع هذه الرواية العميقة فلسفيا وجماليا

الشكر موصول عبير

emad77

عدد المساهمات : 2029
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف emad77 في السبت أغسطس 18, 2012 8:56 pm

شكرااا لك

MAHATA

عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 08/08/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف MAHATA في الأحد أغسطس 19, 2012 3:36 am

شكرا جزيلا

MAHATA

عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 08/08/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف MAHATA في الأحد أغسطس 19, 2012 3:38 am

شكرا جزيلا

azayed

عدد المساهمات : 872
تاريخ التسجيل : 25/08/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف azayed في الأحد أغسطس 19, 2012 8:46 am

كل عام وانتم بخير

havana

عدد المساهمات : 456
تاريخ التسجيل : 19/02/2010

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف havana في الأحد أغسطس 19, 2012 9:21 am

عرض الراواية رائع ويشجع على قرائتها
كل عام وانتم بخير

MAHATA

عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 08/08/2012

رد: مكتبة الأميرة عبير . ( 32 كتاب ، مناهل المعرفة )

مُساهمة من طرف MAHATA في الأحد أغسطس 19, 2012 1:47 pm

شكرا

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 03, 2016 10:52 am