مكتبة


البيئة وقضايا التنمية والتصنيع

شاطر

hamza mizou

عدد المساهمات : 732
تاريخ التسجيل : 05/12/2010

البيئة وقضايا التنمية والتصنيع

مُساهمة من طرف hamza mizou في الثلاثاء فبراير 15, 2011 9:37 am

عنوان الكتاب: البيئة وقضايا التنمية والتصنيع .. دراسات حول الواقع البيئي في الوطن العربي والدول النامية ، تأليف: د. أسامة الخولي و تقديم: د. مصطفى طلبه . الناشر: المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب – الكويت.
الطبعة: الأولى ، جمادى الآخرة 1423هـ - سبتمبر 2002م. والكتاب ضمن سلسلة "عالم المعرفة" – العدد رقم (285). عدد الصفحات: 302 صفحة من القطع الصغير.
هذا الكتاب: (من تقديم الناشر):
يحتوي هذا الكتاب على آراء عديدة حول قضايا البيئة والتنمية في العالم الثالث بصفة عامة ، وعالمنا العربي بصفة خاصة. ومن خلالها نستطيع أن نقف على أهم المشاكل التي يواجهها العالم العربي في قضايا البيئة ، كالطاقة والنشاطات الاستخراجية والبترول والصناعة ، وانعكاس هذه المشكلات على تغير المناخ ، مما يفرض إجراءات ضرورية للتحكم في نتائج تلك المشكلات وأثرها في البيئة.
كما يتناول الكتاب الإجراءات الضرورية والملحة للتكيف مع تلك المشكلات كإنشاء إدارة للبيئة وسن التشريعات البيئية ، وغير ذلك من مؤسسات تهتم بشؤون البيئة.
وليس خافيا ما يمثله هذا الكتاب على الصعيد البيئي ، إذ إن حماية البيئة والاهتمام بها أمران لابد منهما بعد أن تحول كل شيء في حياتنا إلى صناعة.
والمعلومات المتوافرة في هذا الكتاب ، وما طرحه المؤلف من إجراءات وضرورة سن تشريعات ، يوفران فرصة سانحة لتحسين أداء المنشآت الصناعية ، ما يساعد على حماية البيئة من التلوث ، وبالتالي حماية الإنسان من الآثار المدمرة التي تخلفها الصناعة في المحيط الذي يعيش فيه.
من مقدمة الكتاب:
"يمكن أن تستحيل الضرورات فرصا ، والتهديدات إمكانات" [د. مصطفى كمال طلبة – المدير التنفيذي السابق لبرنامج الأمم المتحدة].
النقاط الرئيسية التي تناولها الكتاب:
1- القسم الأول: البيئة وقضايا التنمية:
1-1- الدول النامية وقضايا البيئة: (الفصل الأول): "الفقر هو أكبر ملوث للبيئة" .
1-2- هموم البيئة ما بين الفرد والمجتمع الدولي: (الفصل الثاني): "لقد حافظنا على مترو الأنفاق نظيفا عن طريق درجة ما كان يمكن أن يتراكم فيه من القمامة إلى الشوارع المحيطة به" .
1-3- السكان والبيئة والتنمية في المنطقة العربية: (الفصل الثالث): "نحن مطالبون بأن نعير هذا البعد العالمي اهتمامنا" .
1-4- من أجل بيئة مأمونة ومعطاء للأجيال القادمة: (الفصل الرابع): "إن ترابط النظم البيئية وما يجري في طرفيها (الموارد والملوثات) يفرض علينا بحكم الضرورة أن نتعاون في رعايتها" .
1-5- الأنشطة الاستخراجية والبيئة: (الفصل الخامس): "إن أقصى ما نطمع فيه هو أن نحقق نوعا من التوازن الجديد" .
1-6- قطاع البترول ومشاكل البيئة ذات الأبعاد العالمية: (الفصل السادس): "مسألة الارتفاع التدريجي في حرارة الأرض مرتبطة ارتباطا وثيقاً بقطاع البترول" .
1-7- سياسات الطاقة والبيئة العالمية: (الفصل السابع): "عندما حاولت الأمم المتحدة عقد اتفاقية دولية ملزمة بإجراءات وقائية معينة ، في فترات زمنية محددة ، لدرء هذا الخطر الجديد ... جاءت الاتفاقية نمرا من ورق" .
1-8- من أجل تشريعات بيئية ممكنة التطبيق والالتزام بشروطها: (الفصل الثامن): "إن إحدى الآفات الكبرى في حياتنا الاجتماعية هي أننا أصبحنا نستمرىء اللجوء إلى التشريع لمواجهة مواقف لم يخلق التشريع لمواجهتها" .
1-9- نحو إستراتيجية عربية للعمل البيئي: (الفصل العاشر): "لقد عانينا كثيرا ، في السنوات الأخيرة ، من الداعية الجاهل ، الذي يثير القلق والذعر ، حيث لا سبب حقيقيا لهما" .
2- القسم الثاني: البيئة وقضايا التصنيع:
2-1- التقانة والبيئة: (الفصل الحادي عشر): "التقانة هي الداء وهي الدواء ، وهنا تكمن إشكالية التغير التقاني في دورة حياة التقانة" .
2-2- التحولات الرئيسي في المشهد الصناعي العالمي: (الفصل الثاني عشر): "إجراء دراسات تقييم الأثر البيئي قبل بدء تنفيذ مشروع ، لا يعني أنه لم تعد هناك حاجة إلى رصد التغيرات البيئية ، بعد أن يبدأ المشروع في العمل بشكل منتظم" .
2-3- بعض الاعتبارات الاقتصادية – الاجتماعية في صياغة مستقبل أطفالنا: (الفصل الثالث عشر): "لقد واجهتنا جهود التنمية الاجتماعية – الاقتصادية بقائمة طويلة من المشاكل البيئية ، اكتسبت أخيراً أبعادا كونية ، بحيث لم يعد في إمكان أي مجتمع بشرى أن يعزل نفسه عنها" .
2-4- المخاطر الصناعية والبيئية: (الفصل الرابع عشر): "الاستجابة الأولى للأجهزة والهيئات القريبة من مكان الواقعة تحدد ، إلى درجة كبيرة ، حجم الضرر الناشئ".
2-5- الإجراءات المختلفة للحد من التلوث الصناعي: (الفصل الخامس عشر): "إننا هنا أمام موقف معقد".
2-6- حماية البيئة بين الالتزام والإلزام: (الفصل السادس عشر): "الالتزام باللوائح والمعايير البيئية المقننة هو أضعف حلقة في سلسلة مهام الإدارة البيئية"
2-7- حماية البيئة في الصناعة: (الفصل السابع عشر): "تهديد أم إمكان؟ - فرصة أم ضرورة؟" : "إننا نواجه تراكمات عشرات السنين الناجمة عن استخدام تكنولوجيات متقادمة ، لم تكن حماية البيئة اعتبارا حاسما في تصميمها وتشغيلها"
8- الإدارة البيئية في المنشآت الصناعية: (الفصل الثامن عشر): "إن عولمة لنشاط الإنتاجي والاقتصادي في عالم اليوم والاتفاقيات الدولية التي تحكم الداء البيئي للدولة ومنشآتها قد تنتهي بطرد إنتاج المنشأة الملوثة من السوق العالمية"
3- خاتمة: "من خاف سلم" ، "إني متفائل ... لكن بحذر" .

و هذا رابط التحميل:

http://www.4shared.com/get/gwrk0sQL/______--.html




عدل سابقا من قبل hamza mizou في الثلاثاء مارس 15, 2011 9:41 am عدل 1 مرات

moh123

عدد المساهمات : 284
تاريخ التسجيل : 20/02/2010
الموقع : بلاد الله الواسعة

رد: البيئة وقضايا التنمية والتصنيع

مُساهمة من طرف moh123 في الخميس مارس 03, 2011 8:49 am

تحياتي القلبية
للأسف الجودة ضعيفة

بدون

عدد المساهمات : 1200
تاريخ التسجيل : 04/09/2010

رد: البيئة وقضايا التنمية والتصنيع

مُساهمة من طرف بدون في الأحد مارس 13, 2011 9:45 pm

نتمنى تحسين الجودة.
و هذه الملاحظة لا تطعن أبدا في المجهودات المعتبرة التي تقوم بها أيها العزيز "ميزو".
فالأعداد التي تقوم برفعها هي جديدة.نتمنى فقط أن تكون بجودة أعداد المجموعة الأولى (أقصد من العدد الأول إلى العدد276).
مرة أخرى شكرا شكرا شكرا و دمت لنا.

adamone

عدد المساهمات : 151
تاريخ التسجيل : 25/11/2011

رد: البيئة وقضايا التنمية والتصنيع

مُساهمة من طرف adamone في الخميس فبراير 21, 2013 10:44 pm

شكرا على الكتاب

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 03, 2016 8:46 am