مكتبة


الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

شاطر

علي مولا
باحث عن المعرفة

عدد المساهمات : 2743
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
الموقع : بودابست

الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف علي مولا في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:41 am


رواية * الحصار * تأليف اسماعيل كاداريه الحاصل على جائزة البوكر - اصدار 2010 -

نبذة النيل والفرات:
يقدم الروائي الألباني الأصل "إسماعيل كاداريه"، الفائز بجائزة بوكر الدولية لعام 2005، رواية "الحصار"، يسلط الأضواء فيها على الأحداث التي تعرضت لها بلاده إبان الحكم العثماني، فعالج الماضي البعيد برؤية معاصرة، فلم يستخدم السرد التاريخي لوقائع وأحداث، وإنما نظر إلى هذه الأحداث بمنظار الفحص والتحليل والتدقيق وترك للقارئ حرية استخلاص النتائج بحسب انتماءاته الأيديولوجية والاجتماعية والسياسية.
http://up.top4top.net/downloadf-93nwd71-pdf.html
أو
http://www.4shared.com/office/pt7DMXnfba/_-__.html
أو
http://www.mediafire.com/view/hqc1uocdn6r8xd6/الحصار_-_إسماعيل_كاداريه.pdf



عدل سابقا من قبل علي مولا في الأربعاء أغسطس 08, 2012 4:56 am عدل 3 مرات

اللباني

عدد المساهمات : 1222
تاريخ التسجيل : 30/07/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف اللباني في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:47 am

شكرا أيها الرائع علي مولا.. تحياتي.

إبراهيم أمين

عدد المساهمات : 553
تاريخ التسجيل : 31/01/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف إبراهيم أمين في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:52 am

أكرمك الله وجزاك خيراً
(هناك انحياز للرواية على حساب الدواوين الشعرية وكتب النقد الأدبي)
ونحن تبع الجماعة بتوع عدم الانحياز
جهودك مشكورة أـ علي يا قدوة في العطاء
لا حرمنا الله عطاياك الكريمة السخية

بدون .

عدد المساهمات : 907
تاريخ التسجيل : 11/01/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف بدون . في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:53 am

حصار وحارس مرة واحدة هل هناك رواية باسم القوات او الثغر-ابتسامة
شكرا اخي علي

كامل الاوصاف

عدد المساهمات : 351
تاريخ التسجيل : 24/06/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف كامل الاوصاف في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:54 am

شكرا اخي علي

hassan

عدد المساهمات : 641
تاريخ التسجيل : 25/12/2009
الموقع : بريطانيا

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف hassan في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:56 am

ما أجمل هذا الحصار
أتعبت من بعدك
خالص التحية

فيلليني

عدد المساهمات : 233
تاريخ التسجيل : 19/11/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف فيلليني في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:56 am

شكرا جزيلا على هذا المجهود الهائل

اللباني

عدد المساهمات : 1222
تاريخ التسجيل : 30/07/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف اللباني في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:57 am

لست مع الأخ إيراهيم أمين في مسألة الانحياز فالأستاذ علي فعلا تابع لهيئة عدم الانحياز ومراجعة إسهاماته الأخرى في النقد الأدبي والفلسفة ومختلف العلوم تدل على ذلك، لكنه نوه قبل ذلك على مجموعة روايات عالمية وها هو يفي بوعده.

بدوي الجبل

عدد المساهمات : 460
تاريخ التسجيل : 15/02/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف بدوي الجبل في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:58 am

كل الشكر للهدايا الرائعة

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:58 am

شكرا جزيلا

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في الجمعة نوفمبر 26, 2010 11:03 am

شكرا عزيزي
عطاء بدون حدود و ذوق رفيع في الإختيار.

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في الجمعة نوفمبر 26, 2010 11:38 am

شكرا جزيلا على هذا المجهود

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في الجمعة نوفمبر 26, 2010 12:15 pm

للتحميل

vaesoli70

عدد المساهمات : 441
تاريخ التسجيل : 29/07/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف vaesoli70 في الجمعة نوفمبر 26, 2010 12:21 pm


mahmoud saeed

عدد المساهمات : 355
تاريخ التسجيل : 09/06/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف mahmoud saeed في الجمعة نوفمبر 26, 2010 1:57 pm

شكرا

alaakhaled

عدد المساهمات : 374
تاريخ التسجيل : 23/07/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف alaakhaled في الجمعة نوفمبر 26, 2010 4:24 pm

هذا ليس حصار ولكنك تفتح اسوار المعرفة جزاك الله كل الخير

جودا

عدد المساهمات : 505
تاريخ التسجيل : 16/01/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف جودا في الجمعة نوفمبر 26, 2010 5:27 pm

اسعدك الله ياملك
أفرحتنا وجددت لنا شعور متعة القراءة وحلاوتها
لك يسلملي ربك يلي خلقك

حسنين

عدد المساهمات : 504
تاريخ التسجيل : 31/01/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف حسنين في الجمعة نوفمبر 26, 2010 5:36 pm

شكرا هداياك رائعة كما انت دائما مع حبى

د محمد

عدد المساهمات : 57
تاريخ التسجيل : 04/08/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف د محمد في الجمعة نوفمبر 26, 2010 7:13 pm

شكرا

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في الجمعة نوفمبر 26, 2010 8:27 pm

جاري التحميل

بدون

عدد المساهمات : 1200
تاريخ التسجيل : 04/09/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف بدون في الجمعة نوفمبر 26, 2010 8:35 pm

خدماتك لا تقدر بثمن.الشكر الجزيل.

مصطفى بن عمور ابو عاصم

عدد المساهمات : 813
تاريخ التسجيل : 13/06/2010
العمر : 42

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف مصطفى بن عمور ابو عاصم في الجمعة نوفمبر 26, 2010 9:09 pm

عزيمة يحلو لها المر ويلين لها الكتاب

baban

عدد المساهمات : 572
تاريخ التسجيل : 29/01/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف baban في الجمعة نوفمبر 26, 2010 9:22 pm

شکرا جزیلا

رافد

عدد المساهمات : 1753
تاريخ التسجيل : 10/01/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف رافد في الجمعة نوفمبر 26, 2010 10:06 pm

الكريم اخي علي المولا شكرا لك

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 12:57 am


يُعدُّ الكاتب الألباني إسماعيل كاداريه من المرشحين لنيل جائزة نوبل للآداب منذ سنواتٍ. والروائي ابن الواحد والسبعين عاماً يستمدُّ مواضيعه غالبًا من تاريخ شعبه الحافل بالأحداث. وهكذا هو الحال أيضًا في عمله "اسبيريتوس"، الذي ترجم حديثا إلى اللغة الألمانية. مراجعة أريانا ميرزا.

حاز إسماعيل كاداريه على الشهرة العالمية منذ عام 1963 من خلال روايته التاريخية "جنرال الجيش الميت". ومنذ ذلك الحين لم ينقطع الحديث عن ترشيح الكاتب الألباني لجائزة نوبل للآداب. بيد أن شخصه بقي موضع خلافٍ أيضًا، فهناك من يأخذ على إسماعيل كاداريه خروجه المتأخر إلى المنفى، حيث لم يغادر ألبانيا الاستبدادية إلا في أوائل التسعينيات ولم يعانِ الكثير من الإجراءات القمعية حتى ذلك الحين.

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 1:07 am

شكراااااااااااااااااااااا

ghandi

عدد المساهمات : 630
تاريخ التسجيل : 12/11/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ghandi في السبت نوفمبر 27, 2010 1:29 am

شكرا أيها الرائع علي مولا.. تحياتي.

generaldlupin

عدد المساهمات : 326
تاريخ التسجيل : 07/02/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف generaldlupin في السبت نوفمبر 27, 2010 2:13 am

merci pour le choix des romans

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 3:10 am


doctor king

عدد المساهمات : 150
تاريخ التسجيل : 09/07/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف doctor king في السبت نوفمبر 27, 2010 3:55 am

thank you very much

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 4:38 am


????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 4:40 am

شكرا جزيلا للصديق علي مولا على هذه الروائع

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 5:34 am

شكرااااااااااااااااااااااااااا

فوزى الفى

عدد المساهمات : 809
تاريخ التسجيل : 14/02/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف فوزى الفى في السبت نوفمبر 27, 2010 5:35 am

الحصار من فترة سابقة كنت قراءة هذا العمل فى روايات الهلال ولكن لا اثق فى ترجمات الهلال شكرا جزيلا

mohamedfarid

عدد المساهمات : 197
تاريخ التسجيل : 03/07/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف mohamedfarid في السبت نوفمبر 27, 2010 6:29 am

i like إسماعيل كاداريه very much

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 6:37 am

ش\را جزيلا على هذه الحصريات

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 10:02 am

ذكرتني بأول قراأتي اسماعيل كداري وعوالمه يالك من آسر ياعلي

مما لا شك فيه أن الكاتب الألباني (إسماعيل كاداريه) Ismail Kadare كان وجه ألبانيا الذي رآه العالم من خلاله.‏

فلولاه لم يكن لألبانيا هذا الحضور الماثل في ذاكرة القراء. لقد كانت ألبانيا قبله رقعة أرض على الخريطة، وأصبحت بعده روحاً ونبضاً عالمياً، يعلي قيم الإنسان، ويعكس تطلّع الشعب الألباني إلى العدل والحرية والحياة الكريمة الآمنة.‏

بفضله عرف العالم روح الشعب الألباني وتراثه وقيمه وأساطيره التي تجسّد عاداته وتقاليده ومُثله، ومن هذا المنطلق يجب أن نحكم عليه بعيداً من تصرفاته الإنسانية في مواقف الحياة.‏

ولد إسماعيل كاداريه في مدينة (جير وكاسترا (Gjiro kastra بجنوب ألبانيا عام 1936م، والتحق بعد دراسته الثانوية بكلية الآداب في جامعة "تيرانا"، وتخرج فيها عام 1958م، وحصل على منحة دراسية لمتابعة دراسته في معهد "غوركي" للأدب العالمي، فاطلع على الثقافة الغربية، وبرز اهتمامه بالشعر منذ أن كان في الحادية والعشرين من عمره، وتطلع إلى التغيير، فكان باكورة نتاجه الأدبي روايته الأولى بعنوان (مدينة بلا إعلانات) التي وضع مسودتها في "موسكو"، وحاول نشرها بعد عودته إلى وطنه لكن الرقابة منعت نشر حلقاتها في ظل الحكم الشيوعي..‏

في هذه القصة الطويلة يبدو "كاداريه" شاباً طامحاً ومتحمساً للتغيير الثوري العنيف الذي رأى فيه النظام إحراجاً لـه، فبطلاها شابان تتجاوز حماستهما للتغيير الثوري المواقف المعلنة للحزب الشيوعي آنذاك، فهما يرفضان الدين، ويسعيان لتخريب الأيقونات في الكنائس وتمزيق الكتب المقدسة، ومنع نشر القصة أو الرواية بسبب ما تمثله من إحراج للحزب آنذاك.‏

في الوقت الذي كانت ألبانيا فيه تخوض معركة مع التحريفية السوفياتية. وبعد ثلاثين عاماً.. حاول "كاداريه" أن يعيد نشرها في الغرب عام 2001م. وبعيداً من قيمتها الفنية، فقد احتفى الغرب بنشرها كعمل أدبي لم يسمح الحزب الشيوعي بنشره.‏

ثم تحرر "كاداريه" من الأفكار المتطرفة بعد هذه الرواية، كما تحرر من صبغة الأدب التحريفي المباشر. وأفاد من تجربته الأولى في إعداد نفسه لتأليف روائي له قالبه الفني يستلهم روح الشعب الألباني وتطلعاته ضمن إطار الواقعية الاشتراكية.‏

فبدا في روايته التي حققت له شهرة عالمية بعنوان (جنرال الجيش الميت (Gjenerali I ushtrise se vdekur) عام 1963م أكثر التزاماً بالأسلوب الفني لكتابة الرواية، وأشد التصاقاً بحياة شعبه الواقعية. تتحدث الرواية عن جنرال إيطالي أرسلته حكومته بعد طردها من ألبانيا، برفقة كاهن للبحث عن رفات الجنود الإيطاليين الذين قتلوا في ألبانيا في معارك التحرير. ومع عدم اقتناعه بجدوى مهمته، فقد لاقى مصيره المحتوم، فقتل على يد عجوز ألبانية مناضلة ثأراً لولدها.‏

هذه الرواية فتحت له أبواب الشهرة العالمية، وترجمت إلى لغات عدة.‏

وأتاحت للعالم أن يطلع على صورة ألبانيا وبطولات شعبها وأعرافه وتقاليده، ونأى فيها "كاداريه" عن المباشرة، ومنحها نفساً شاعرياً فيه من الحرارة والصدق ما يبعدها من الدعاوة.‏

بعد هذا النجاح، نشر "كاداريه" رواية قصيرة عنوانها: (الوحش) (shkaba) استفاد فيها من واقعة حصان طروادة أمام أبواب إيليون المقدسة، محاولاً إسقاط الماضي الأسطوري على حاضر بلده في معركة التحرر التي يخوضها. ومع أن "كاداريه" اتخذ لروايته إطاراً من الأساطير العالمية، وأسقط فيها الماضي على الحاضر، فقد آثر بعد ذلك أن ينعطف إلى أساطير بلده ألبانيا وإحيائها في التعبير عن تطلعاته الوطنية، وهي أساطير تعكس روح شعبه وتشدّه إلى متابعة تطلعاته الإنسانية.‏

ومن هنا انطلق "إسماعيل كاداريه" في رواياته اللاحقة إلى إحياء تراث ألبانيا الأسطوري والإفادة منه في إسقاط ما يريد إسقاطه من أفكار تحررية لبعث العزيمة في نفوس الألبان، الذين تهزّهم هذه الأساطير، ويرون فيها حكمة الماضي لبناء الحاضر، وفي عام 1968م أصدر "كاداريه" روايته (العرس Dasma) واختار لها إطاراً اجتماعياً يهاجم الإقطاعيين والمتنفذين، ويحضّ على تصفيتهم وإنهاء تسلطهم ومظالمهم، وبدا فيها الكاتب ملتزماً بأفكار الحزب في تحليله الماتع لصراع الطبقات.‏

وفي عام 1970م أصدر "كاداريه" رواية (الحصن Keshtjella) تناول فيها بطولة الشعب الألباني في الدفاع عن حصن حاصره العثمانيون في القرن الخامس عشر، لكن الرواية خضعت لتأويلات شتى لأنها تسمح بأكثر من إسقاط سياسي، فقد صدرت بعد النزاع الإيديولوجي الألباني السوفييتي، واجتياح السوفييت لتشيكو سلوفانيا عام 1968م وفهمها الغرب على أن الرواية تمثل ألبانيا التي تقاوم التحريفية السوفييتية، وأن المواجهة لم تكن بين العثمانيين والألبان، بل كانت بينهما في مواجهة عدد ومشترك هو الاتحاد السوفييتي.‏

ويعود "إسماعيل كاداريه" بعد ذلك إلى الأساطير الألبانية يسقطها على حاضر وطنه، وقد وجد فيها سبيلاً لكتابة الرواية الفنية بمفهومها المعاصر، وإطاراً لا يقبل التحريف والتأويل، كما لمس فيها استجابة الشعب الألباني لإعادة قراءة هذه الأساطير التي ترسخت في وجدانه، فأصدر في عام 1971 رواية عنوانها: (تاريخ منقوش على الحجر kroniké me gur) تحدّث فيها عن نضال مدينة "جير وكاسترا" خلال الحرب العالمية الثانية، ومقاومتها القوات اليونانية والإيطالية والألمانية بقيادة الحزب الشيوعي، وخلال سيرة بطلها الشاب الذي جمع بين حلمه والواقع، حتى يتم التحرير وتنتقل المدينة إلى عهد جديد. وضمّن الكاتب الرواية مواقف من طفولته ويفاعته في هذه المدينة التي ينتمي إليها.‏

وفي عام 1973م، حاول "كاداريه" أن يبرز الموضوع ذاته في رواية بعنوان: (خريف مدينة Nentori inje kryoq yteti)‏

عرض فيها تحرير مدينة "تيرانا" من قوات الاحتلال الألماني، وتماثل موضوعها ونهجها مع روايته السابقة من الاهتمام بها.‏

ولم تنل روايته اللاحقة نجاحاً يذكر وعنوانها: (الشتاء الكبير Dimri I madhe) التي تناول فيها الخلاف الألباني السوفييتي في عام 1961م، وانضمام ألبانيا إلى المعسكر الصيني "المادي" معتمداً على محاضر الاجتماعات بين الوفدين الألباني والسوفييتي ومذكرات (أنور خوجا Enver Hoxha) لطبيعتها السياسية، وطغيان الفكر السياسي على محتواها، وضعف بنيتها الفنية.‏

ويعيد "كاداريه" في رواية (فجر آلهة السهوب)‏

ذكرياته في "موسكو" يوم كان طالباً، يتناول فيها قصة حب بطلها ألباني لفتاة روسية مُسبغاً على هذه العلاقة بُعداً إنسانياً واجتماعياً.‏

ويعود الكاتب بعد ذلك إلى التاريخ، ويحتفي بكل ما هو ألباني يقدمه كتراث لبلاده، ويرى فيه الأسلوب الأمثل للتعبير عن قيمه وأفكاره.. فنشر في عام 1978م رواية عنوانها: (جسر بثلاث قناطر Ura me tri harqe) استلهم فيها حكاية شعبية ألبانية تعكس معتقداً شعبياً يفرض ضرورة التضحية برأس إنسان أو حيوان يوضع في أساس البناء ليضمن له الاستمرار والخلود، ويدعو شعبه لتقديم التضحيات لبناء مستقبل راسخ.‏

وأصدر "كاداريه" في عام 1978م رواية عنوانها:‏

(الباشويات الكبرى Pashalleqet emadha) سلّط فيها الضوء على شخصية "علي باشا" الذي حاول أن يستقل عن السلطة العثمانية مستعيناً بالغرب، لكن العثمانيين دبروا له مؤامرة قطعوا فيها رأسه وأرسلوه إلى الباب العالي.‏

وفي عام 1979م. أصدر "كاداريه" رواية عنوانها:‏

(لجنة الاحتفال Komisioni I festés) تناول فيها واقعة تاريخية معروفة في التاريخ الألباني، إذ عمدت السلطة العثمانية إلى تدبير مؤامرة هدفت إلى تصفية خمسمائة عنصر من أعيان الألبان ذوي النزعة التحريرية بدعوتهم إلى احتفال في مدينة (مناستير Manestir) وقضت عليهم، وندّد الكاتب بالروح التآمرية والدموية للحكم العثماني.‏

ويعود "كاداريه" إلى الرمز والأسطورة الألبانية يُنطقها ويسقط خلالها تطلعاته في رواية عنوانها:‏

(مَنْ أعاد دورنتين Kush esolli doruntinen) عام 1979م وتعتمد الرواية على أسطورة ألبانية شعبية متداولة، يبعث فيها الأخ حياً من موته ليدافع عن أخته المختطفة، إذ يغدو بعث الأخ بعثاً للشعب الألباني المستسلم لمصيره كالموتى، ونالت الرواية شهرة لما فيها من فرص متعددة لقراءة رموزها الأسطورية. وفي رواية عنوانها (موظف قصر الأحلام hlepunesii pallati I éndrrave) التي صدرت عام 1981م، يعود الكاتب إلى التاريخ العثماني يستلهم منه أبرز الحوادث، ويسقط خلالها نقداً للنظام الاستبدادي فيرصد كل حلم قد يتحول إلى واقع يهدده، فيجهضه قبل أن يجد سبيله إلى التحقيق.‏

وأصدر "إسماعيل كاداريه" مجموعات قصص طويلة أو روايات قصيرة... أهمها:‏

ـ برودة الأعصاب 1980م Gjakftoftesia‏

ـ نيسان المكسور prilli I thyer تناول فيها تقاليد الثأر لدى الألبان.‏

وينعطف "كاداريه" نحو الرواية الإيديولوجية.. فيصدر راوية عنوانها: (حفلة موسيقية في نهاية الشتاء Koncert me fund té dimrit)‏

تناول فيها وجهة نظر الحزب من الخلاف المتفاقم بين ألبانيا والصين. وكذلك رواية (الملف هـ Dosja H) انتقد فيها فترة حكم الملك "أحمد زوغو" بالسخرية خلال متابعة بطليها الباحثين الغربيين اللذين يزوران ألبانيا للإطلاع على تراثها الشعبي، لكنهما يخضعان لمراقبة السلطات ومضايقتها، مما يعكس عزلة ألبانيا عن العالم وتقوقعها بعيداً من الانفتاح والتواصل.‏

وفي عام 1990م غادر "إسماعيل كاداريه" بلده ألبانيا إلى باريس. ونشر رواية عنوانها: (الهرم Piramida) عام 1992م جسّد فيها القطيعة التي تمت بينه وبين الحزب الشيوعي، واستعار واقعة رفض الفرعون المصري "كيوبس" دفنه في هرم كأسلافه، ليرمز خلالها إلى رغبة "أنور خوجا" زعيم ألبانيا الشيوعي، أن يدفن في هرم ضخم في قلب العاصمة "تيرانا"، وساعد على انتشار الرواية المفارقة بالمطالبة بنقل رفات "خوجا" من هذا المبنى وتحويله إلى مركز للموسيقا الغربية التي لم يكن "خوجا" يحب سماعها في حياته.‏

وأصدر "كاداريه" في عام 2003م رواية عنوانها:‏

(الظل Hie) تناول فيها الصراع الصامت على السلطة بعد وفاة "خوجا" وقد كتبها سراً في فترة حكمه، وسرّبها إلى دار نشر فرنسية، وفيها يصور عزل ألبانيا في ظل حكم "أنور خوجا" في سنواته الأخيرة، ويعقد مقارنات بين واقع ألبانيا في القرون الوسطى والتقدم الذي شهده العالم الغربي، وكأنه يقطع كل صلة لـه بالنظام الاشتراكي خلال صورة البطل الذي يمثله، ويظهر نفسه وكأنه ضحية للنظام الاشتراكي.‏

وإننا نلاحظ خلال قصصه ورواياته أن الغرب الذي عزّز شهرة "إسماعيل كاداريه" كان يتابع نتاجه باهتمام وينقل إبداعه المنسجم مع مصلحته. لكن هذه الشهرة الواسعة لم تأت من فراغ، فقد كان الغرب يعلم بتميزه الإبداعي وموهبته الروائية المتميزة فنياً، وهو يعرف أن ما يقدمه للقراء ينقل إبداعاً متميزاً جديراًَ بالقراءة، ويسلط الضوء على الأدب الشعبي الفني بتراثه الأسطوري، ويُسقطه على الواقع، ويعنى بالشعر الشعبي الذي يدوّن سيرة شعب بأصالة، وينقلها إلى العالم بإبداع، ويسعى إلى تحديثها وتخليصها من عناصرها الميثولوجية ويسقطها على الواقع المعاصر..‏

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 10:30 am

إبداع ما بعده إبداع يا أستاذنا علي
متى بس نقرأ ما توفره علينا

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 12:30 pm

thank yoooooooooooooooou

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في السبت نوفمبر 27, 2010 10:27 pm

mmmmmmeeeeeeerrrrrcccccciiii

????
زائر

جميل

مُساهمة من طرف ???? في الأحد نوفمبر 28, 2010 2:13 pm


بهجت آغا

عدد المساهمات : 227
تاريخ التسجيل : 07/02/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف بهجت آغا في الأحد نوفمبر 28, 2010 10:25 pm

شكرا جزيلا

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في الإثنين نوفمبر 29, 2010 8:22 am

شكرا جزيلا

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في الإثنين نوفمبر 29, 2010 9:50 am

الله يعطيك العافية

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في الإثنين نوفمبر 29, 2010 10:17 am

شكرا جزيلا وسلمت يداك استاذي

الغصن الذهبي

عدد المساهمات : 383
تاريخ التسجيل : 29/11/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف الغصن الذهبي في الثلاثاء نوفمبر 30, 2010 3:33 am

تسلم على الرواية الرااائعة

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في الثلاثاء نوفمبر 30, 2010 7:25 am

شكرا يا أخ علي علي العمل الرئع

????
زائر

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف ???? في الثلاثاء نوفمبر 30, 2010 8:22 am

شكرا

المندوه

عدد المساهمات : 66
تاريخ التسجيل : 20/11/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف المندوه في الثلاثاء نوفمبر 30, 2010 10:55 am

رواية * الحصار * تأليف اسماعيل قدري الحاصل على جائزة البوكر - اصدار 2010 -
صفحة 380
ميجا بايت 5.5

anoan

عدد المساهمات : 157
تاريخ التسجيل : 04/06/2010

رد: الحصار - تأليف اسماعيل كاداريه - الحاصل على جائزة البوكر -

مُساهمة من طرف anoan في الأربعاء ديسمبر 01, 2010 7:23 am

شكرا الاستاذ الرائع على

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 02, 2016 7:48 pm